احتضنت المكتبة الوطنية للمملكة المغربية بالرباط يوم 18 أكتوبر 2019 حفل تسليم جائزة المغرب للكتاب بحضور كتاب ومثقفين ودبلوماسيين واعلاميين.

اعتبر الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، أن العولمة ساهمت في تشكيل ثقافة كونية أبعدت الإنسان عن ثقافته الأصلية ولم تقدم بديلا للحفاظ على الموروث الثقافي، مضيفا أن الاحتكار الذي تمارسه الثقافة الكونية ساهم في ظهور تيارات محافظة وحمائية برزت سياسيا في العديد من الدول الأوروبية، بشعار حماية الخصوصيات الثقافية لدرجة تخصيص الاتحاد الأوروبي لمفوضية لحماية نمط العيش الأوروبي.

في لقاء علمي بمدينة ألميريا الإسبانية حول موضوع «التلاميذ المغاربة في إسبانيا الفرص والتحديات» يوم الجمعة 27 شتنبر 2019، أكد الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، على أهمية التربية في إطار التعدد من أجل مواجهة مشاعر الكراهية والعنصرية والتطرف والإسلاموفوبيا التي تجتاح العالم.

وشدد بوصوف على أن التربية في التعدد لا يجب أن تقتصر فقط على تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية للأطفال المغاربة ولكن التدريس في التعدد هو تقديم معرفة حقيقية عن الآخر والاعتراف بثقافته في البناء الإنساني وقيمته المضافة في المجتمع الذي يعيش فيه، وليس تقديمه في المناهج الدراسية في طابع فلكلوري ما هو الحال عليه الآن في أوروبا.

ألقى أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، خطابا ساميا خلال مراسم الاستقبال الرسمي الذي خصصه جلالته، يوم السبت 30 مارس 2019 لقداسة البابا فرانسيس، بباحة مسجد حسان بالرباط، بمناسبة الزيارة الرسمية التي يقوم بها البابا للمملكة.

قال الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج عبد الله بوصوف إن زيارة قداسة البابا فرانسوا لمغرب ولقائه بأمير المؤمنين الملك محمد السادس تمثل حدثا استثنائيا في الحوار الحضاري بين المسيحية والإسلام، وتقدم رسالة أمل وسلام إلى العالم، في سياق دولي متسم بالتوترات والصراعات، مما يزكي الحاجة إلى صوت الحكمة والعق والعيش المشترك، وهي الرسائل التي من المنتظر أن تنبعث من أرض المغرب المشهود لها تاريخيا بالتسامح والتعايش بين جميع الديانات.

تنظم جامعة محمد الأول بوجدة بشراكة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج والوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، ندوة دولية في موضوع: “الهجرة الدولية في السياق الافريقي: الواقع والتحديات”، وذلك يومي: 27 و28 مارس 2019 بمركز الندوات بكلية الطب والصيدلة بوجدة.

بعد النجاح الذي لقيه المعرض الفوتوغرافي "لحظة، المغرب"، المنظم بمقر البيت العربي بمدريد من 7 يونيو إلى غاية 23 شتنبر 2018، وكذا في إشبيلية من 28 نونبر إلى 21 يناير 2019، بشراكة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج، اختارت مؤسسة البيت العربي فتح المعرض امام الزوار في مدينة قرطبة من 15 مارس إلى 19 ماي 2019.

الصحافة والهجرة

مختارات

Google+ Google+