الجمعة، 19 يوليوز 2024 07:38

الرشيدية..لقاء تواصلي مع الجالية المغربية المقيمة بالخارج

الجمعة, 12 غشت 2016

تم يوم الأربعاء 10 غشت 2016 بالرشيدية تنظيم لقاء تواصلي لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج في إطار الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر ، الذي اختير له هذه السنة شعار "شبابنا في الخارج.. طاقات، تحديات ورهانات المستقبل".

وشكل هذا اللقاء، الذي ترأسه والي جهة درعة - تافيلالت عامل إقليم الرشيدية، محمد فنيد، تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد الساددس، مناسبة للاحتفاء بشباب مغاربة العالم الذين يساهمون بنشاط في تنمية المملكة وإشعاعها على المستوى العالمي.  وأكد والي الجهة، في كلمة بالمناسبة، أن الاحتفال بهذا اليوم اعتراف ب "الدور الهام" الذي يضطلع به الشباب في الدفاع عن القضايا الوطنية وتنمية المغرب وترسيخ المكتسبات المنجزة في مختلف المجالات تحت قيادة جلالة الملك.

وبعد ما أشار إلى مضامين الخطاب الملكي بمناسبة عيد العرش، دعا الوالي فنيد كافة الأطراف المعنية إلى استلهام المقاربة الجديدة التي أوصى بها جلالة الملك في معالجة وإيجاد الحلول للمشاكل التي تواجه المغاربة المقيمين بالخارج.

ودعا الوالي أيضا أعضاء الجالية المغربية القاطنة بالخارج إلى المساهمة في مشاريع التنمية التي تم إطلاقها على مستوى الجهة ، مشيرا ، في هذا السياق، إلى استعداد المصالح المعنية للانكباب بالسرعة المطلوبة على إيجاد الحلول المناسبة للصعوبات التي يواجهها بعض المهاجرين.

من جهته، جدد نائب رئيس جمعية الوفاق للمغاربة المقيمن بالخارج مولاي مبارك الإدريسي التعبئة الدائمة لأعضاء الجالية المغربية المقيمة بالخارج وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس واستعدادهم للمساهمة في تنفيذ مشاريع التنمية والاستثمار التي تم إطلاقها بالجهة.

وشهد هذا اللقاء، الذي نظم بحضور ، على الخصوص، مسؤولو مختلف السلطات ورؤساء المصالح الخارجية والمنتخبون المحليون، أيضا تدخل العديد من أعضاء الجالية المغربية بالخارج الذي دعوا المصالح المعنية إلى إيجاد حلول ناجعة لبعض الصعوبات التي تصادفها الجالية المغربية المقيمة بالخارج، خاصة في المجالات المرتبطة بالاستثمار والتحفيظ العقاري والصحة.

عن وكالة المغرب العربي للأنباء

مختارات

Google+ Google+