السعيدية- انطلاق أشغال اللقاء الدولي الأول حول الهجرة والتنمية

السبت, 17 شتنبر 2011

انطلقت بمدينة السعيدية صباح يوم السبت 17 شتنبر 2011، أشغال اللقاء الدولي الأول  للمنظمات غير الحكومية المنحدرة من الهجرات المغربية حول موضوع "المهاجرون، فاعلون وشركاء في التنمية".

وعرف اللقاء الذي ينظمه مجلس الجالية المغربية بالخارج بشراكة مع وكالة الجهة الشرقية وبمساهمة العديد من جمعيات المهاجرين المغاربة، حضور أزيد من  100 منظمة غير حكومية وجمعيات التنمية لمغاربة العالم، وممثلي السلطات العمومية الوطنية والمؤسسات الدولية، بالإضافة إلى باحثين من المغرب والخارج.

وتميزت الجلسة الافتتاحية لهذا للقاء، التي ترأسها الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، بكلمة لكل من والي الجهة الشرقية، عامل عمالة وجدة أنغاد، عبد الفتاح الهمام، والمدير العام لوكالة تنمية الجهة الشرقية، محمد مباركي، والكاتب العام للوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، محمد البرنوصي، بالإضافة إلى ممثلة اللجنة التحضيرية للقاء الدولي للمنظمات غير الحكومية المنحدرة من الهجرات المغربية، كوثر بوغلالة، وعضو مجلس الجالية المغربية بالخارج، عبدو لمنبهي.

وسيناقش المشاركون خلال هذا اللقاء الذي تستمر أشغاله إلى غاية مساء يوم الأحد 18 شتنبر  حول ثلاث إشكاليات أساسية، هي السياسات العمومية الدولية المتعلقة بالهجرة والتنمية، ثم مساهمات وحدود التعاون اللامركزي، بالإضافة إلى  إشكاليات المهاجرين المغاربة كفاعلين في التنمية: مجالات التأثير والديناميات والإكراهات.

محمد الصيباري
17-09-2011

الصحافة والهجرة

مختارات

Google+ Google+