الجمعة، 24 مايو 2024 20:31

أمستردام- ثلاثة من كل عشرة أشخاص مزدوجي الجنسية في هولندا هم مغاربة أو أتراك

الأربعاء, 04 أبريل 2012

يحمل أكثر من مليون ومئتي الف هولندي جنسية أخرى بجانب جنسيتهم الهولندية وفقا لآخر التقارير الصادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء هذا الاسبوع. ويزيد هذا الرقم بأربعين ألف عن العام الماضي، ويمثل الأتراك والمغاربة نصف عدد الحاملين للجنسية المزدوجة.

يحصل الأطفال المولودون في هولندا على الجنسية الهولندية اذا كان احد الوالدين حاملاً لها، وبهذه الطريقة حصل 24 ألف طفل على الجنسية الهولندية في العام 2010. كما تم منح الجنسية الهولندية لـ 16 الف شخص يمكنهم الاحتفاظ بجنسيتهم الأصلية. بينما حصل حوالي سبعة آلاف شخصاً آخر على الجنسية الهولندية بجانب جنسيتهم الاصلية عن طريق التبني او شمولهم ببعض القوانين الخاصة تتيح لهم الحصول على الجنسية الهولندية.

في الإجمال منحت الجنسية الهولندية لـ 47 ألف شخص في العام 2010 مع احتفاظهم بجنسيتهم الأصلية. هناك ايضاً أشخاص ممن يحملون الجنسية المزدوجة يغادرون هولندا او يأتون للعيش فيها مؤقتا. ففي العام 2010 بلغ عدد المغادرين لهولندا ممن يحملون جنسيتين سبعة آلاف شخص بحسب الجهاز المركزي الهولندي للإحصاء.

انخفاض كبير

في العام 2010 حصل 18 الف شخص الجنسية الهولندية، احتفظ 16 ألف منهم بجنسيته الأصلية بينهم 14 ألف بالغ وحوالي 4 آلاف شخص قاصر. كان معدل منح الجنسية الهولندية يبلغ 22 الف شخص في العام في السنوات التي سبقت العام 2010.

ويعود هذا الانخفاض الكبير لتراجع عدد الذين حصلوا على الجنسية الهولندية في العام 2010 مقارنة بالسنوات السابقة وهو أقل عدد يحصل على الجنسية الهولندية منذ العام 1990.

ثلاثة من كل عشرة أشخاص يحملون الجنسية التركية أو المغربية بجانب جنسيتهم الهولندية، لأن القوانين المغربية والتركية لا تسقط عن مواطني الدولتين جنسياتهم الأصلية حال حصولهم على جنسية دولة أخرى.

4-04-2012

المصدر/ إذاعة هولندا العالمية

مختارات

Google+ Google+