المجلس الاعلى للمسلمين بألمانيا يطلق حملة للتحسيس بأهمية مشاركة المسلمين في الانتخابات التشريعية

الإثنين, 28 غشت 2017

تحت شعار "صوتي يؤثر"، أطلق المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا حملة للتحسيس بالمشاركة في الانتخابات التشريعية بألمانيا المقررة في 24 شتنبر المقبل.

ووجه المجلس من خلال هذه الحملة، دعوة الى المسلمين للمشاركة الفعالة في الانتخابات والتعبير عن انتمائهم للمجتمع الالماني.

وسجل التأثير الملحوظ والمتزايد للأحزاب اليمينية الشعبوية والمتطرفة في ألمانيا والتي تسعى للحصول على مزيد من الأصوات من خلال التحريض ونشر الكراهية ضد الأقليات في المجتمع.

وأكدت المؤسسة في بيان على أن المشاركة السياسية ستضعف من هذا التأثير وستساهم بذلك في حماية القيم الأساسية للديمقراطية ومنع التراجع في هذا المجال وتعزيز التعايش السلمي.

وقام المجلس في إطار هذا البرنامج التحسيسي بإعداد خطب نموذجية في المساجد حول الموضوع وملصقات ومنشورات بلغات مختلفة. كما عرض على الجمعيات تنظيم ندوات و محاضرات حول موضوع " النظام السياسي في ألمانيا" بمشاركة شخصيات سياسية و فكرية.

كما يتضمن برنامج الحملة تنظيم لقاءات مع مرشحي الاحزاب في الدوائر الانتخابية المحلية. وأفادت دراسة حديثة أعدتها مؤسسة بيرتلزمان الالمانية ان ألمانيا تحقق نجاحا جيدا في دمج المهاجرين المسلمين في المجتمع مقارنة بدول أخرى في غرب أوروبا.

وقام معدو الدراسة بمقارنة موقف المسلمين الذين قدموا قبل عام 2010 لألمانيا وسويسرا والنمسا وفرنسا وبريطانيا، وذلك من حيث مدى إتقانهم اللغة ومستواهم التعليمي و تواجدهم في سوق العمل وعلاقاتهم الاجتماعية.

وأظهرت الدراسة التي تحمل عنوان "في أوروبا، المسلمون مندمجون ولكن غير مقبولين"، استمرار وجود تحفظات كبيرة تجاه المسلمين في المجتمع الألماني؛ حيث يرفض عدد من المواطنين الأسر المسلمة كجيران.

عن وكالة المغرب العربي للأنباء

مختارات

«تموز 2020»
اثنينثلاثاءالأربعاءخميسجمعةسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
Google+ Google+