الخميس، 30 مايو 2024 21:12
مجلس الجالية المغربية بالخارج - مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : الأحد, 10 يناير 2010

عاد الهدوء السبت الى روزارنو بعد اعمال عنف ومطاردة مهاجرين اسفرت عن 67 جريحا في هذه البلدة الواقعة في منطقة كالابريا جنوب ايطاليا وتطلبت ارسال تعزيزات من الشرطة واجلاء مئات الاجانب.

وفي مؤشر الى عودة الهدوء، ازال السكان بعض الحواجز التي كانوا اقاموها وانسحبوا من البلدية بعد احتلالها وفتحت المتاجر ابوابها خلال النهار.

ونقل حوالى 320 مهاجرا ليلا الى مركز استقبال في كروتوني على بعد 170 كلم عن روزارنو وتجري الاستعدادات لاجلاء 300 مهاجر اخر فيما غادر مئة اجنبي بوسائلهم الخاصة.

وشهدت روزارنو الخميس تظاهرات عنيفة قام بها مهاجرون احتجاجا على اعتداءات استهدفت عددا منهم، وتخللتها صدامات مع الشرطة. وفي اليوم التالي هاجم السكان الاجانب الذين يقيم معظمهم على الارضي الايطالية بصفة غير قانونية.

واعلن قائد الشرطة الايطالية انطونيو مانغانيلي مساء الجمعة ارسال "وحدة كبيرة من الشرطة" لمؤازرة القوات المحلية ومساعدتها على مواجهة هذه الحوادث.

وكتبت صحيفة كوريري ديلا سيرا ان "ارسال اكثر من مئتى عنصر لتعزيز قوات الشرطة والدرك المنتشرة في روزارنو منذ يومين يهدف الى امرين: تعزيز السيطرة على المنطقة والاعداد لعملية اجلاء محتملة للمهاجرين".

وبحسب الصحيفة، فان نقل المهاجرين الى مراكز استقبال في جنوب ايطاليا يتطلب 48 ساعة.

ووصلت آخر حصيلة لاعمال العنف في روزارنو ومحيطها منذ الخميس الى 67 جريحا هم 31 اجنبيا و19 شرطيا و17 ايطاليا من البلدة البالغ عدد سكانها 15 الف نسمة.

وتقتصر اصابات معظم المتظاهرين على رضوض او جروح طفيفة غير ان ستة مهاجرين ما زالوا في المستشفى اثنان منهم اصيبا اصابات بالغة مساء السبت اثر ضربهما بقضبان حديدية.

واندلعت الحوادث في روزارنو بعد تظاهرة مساء الخميس قام بها مئات العمال الزراعيين المهاجرين الذين يعمل معظمهم سرا في المنطقة احتجاجا على الاعتداء على عدد منهم ببنادق الهواء المضغوط.

واحرق المتظاهرون سيارات وحطموا واجهات محال بالقضبان في روزارنو ما ادى الى اندلاع مواجهات مع الشرطة.

واراد سكان المنطقة الجمعة الانتقام منهم فقاموا بعمليات "مطاردة للمهاجرين" ادت الى اصابة عدد من الاجانب بجروح.

وكتبت صحيفة "ايل جورنالي" اليمينية التي تملكها عائلة برلوسكوني في افتتاحية استفزازية "لكن العبيد هذه المرة على حق" وجاء في المقال "على المهاجرين غير الشرعيين الا يدخلوا الى ايطاليا. لكن حين يدخلوها، لا يمكن استغلالهم بشكل معيب واطلاق النار عليهم فيما يقومون باعمال ينبذها العاطلون عن العمل عندنا".

وبحسب الصحافة، يعمل ما لا يقل عن اربعة الاف مهاجر معظمهم بصفة غير شرعية كل سنة في روزارنو لمدة شهرين في موسم قطاف الحمضيات.

ونددت المفوضية العليا للاجئين في الامم المتحدة والنقابة الايطالية الرئيسية ب"ظروف حياتهم غير الانسانية: اكواخ غير صحية بدون مياه ومرافق صحية واجور الزهيدة" (25 يورو في اليوم).

وتشير اصابع الاتهام الى دور المافيا في هذه المسألة وقال دون لويدجي تشوتي وهو كاهن اسس جمعية ليبيرا المعادية للمافيا متحدثا لصحيفة لا ستامبا "ان المافيا التي تسيطر على المنطقة تستغل المهاجرين بقسوة وشدة لا ترحم. الادمغة الاجرامية تعرف ان المهاجرين غير الشرعيين لا يمكنهم حتى محاولة التمرد لانهم لا يملكون اوراق هوية ولا يحظون بالتالي بحماية الدولة".

المصدر : وكالة الأنباء الفرنسية

أعلنت جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي عن تنظيم مهرجانها الدولي في نسخته الثانية خلال الفترة الممتدة ما بين 6 و9 أكتوبر القادم بمدينة خريبكة وذلك تحت شعار "مساهمة الفيلم الوثائقي في تحقيق التقارب الحضاري بين الشعوب".

ومن المرتقب أن يتضمن برنامج هذه الدورة، حسب بلاغ للجمعية، فضلا عن المسابقة الرسمية ندوة رئيسية، وورشات تكوينية خاصة بالفيلم الوثائقي بالإضافة إلى البانوراما والقافلة السينمائية.

 ولانتقاء الأفلام الوثائقية الوطنية والدولية، التي ستشارك في هذه التظاهرة الفنية الثقافية، حددت إدارة المهرجان 31 ماي القادم آخر أجل لتلقي ملفات الترشيح.

 كما أعلنت الجمعية بالمناسبة عن تنظيم مسابقة لاختيار الملصق الرسمي اللائق بالدورة الثانية والذي تشترط فيه اللجنة الفنية المختصة أن يتضمن باللغتين العربية والفرنسية إعلان الجمعية عن تنظيمها لهذه التظاهرة مع تحديد الزمان والمكان وأن يبعث بهذا العمل منسوخا على قرص مدمج من النوع الرفيع وذلك قبل 30 أبريل القادم.

 وأفادت الجمعية بأن عملية الترشيح للمسابقتين المذكورتين يمكن أن تكون بعملين أو أكثر يتم البعث بها إلى رئيس جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة على العنوان التالي : "صندوق البريد : 1306 مدينة خريبكة - المغرب".

 وللحصول على مزيد من المعلومات حول شروط المسابقتين التي ستكلل بجوائز مهمة، دعت الجمعية فبإمكان الراغبين في المشاركة الاطلاع على موقعها "دوبلوفي دوبلوفي دوبلوفي.أفيفدوك.أورغ" أو الاتصال بالعنوان الالكتروني "أفيفدوك أروباسك جيمايل.كوم".

المصدر : وكالة المغرب العربي

تظاهر آلاف المهاجرين ضد العنصرية في مدينة بجنوب ايطاليا يوم الجمعة بعد ليلة من أعمال الشغب التي اندلعت بسبب هجوم استهدف عمال مزارع أفارقة شنته مجموعة محلية من الشبان البيض.

وفي واحدة من أسوأ فصول الاضطراب العنصري في ايطاليا منذ سنوات حطم عشرات من الأفارقة زجاج السيارات بقضبان من الصلب وبالحجارة وأضرموا النار في السيارات وصناديق القمامة في وقت متأخر من ليل الخميس.

وذكرت الشرطة أن سيارة واحدة على الاقل تعرضت للهجوم بينما كان ركاب بداخلها مما أسفر عن اصابة عدة أشخاص.

واشتبك المهاجرون الذين سدوا طريقا ايضا مع أفراد من شرطة مكافحة الشغب. وقالت الشرطة انها اعتقلت سبعة مهاجرين. وأصيب 32 شخصا من بينهم 18 شرطيا.

ووقعت أعمال الشغب بعد أن فتح شبان بيض يستقلون سيارة بنادق رش على مجموعة من المهاجرين الافارقة كانوا في طريق عودتهم من العمل في مزارع مما أسفر عن اصابة اثنين منهم.

وتظاهر صباح يوم الجمعة ما يقرب من ألفي مهاجر أمام مبنى مجلس المدينة للاحتجاج على ما وصفوه بالمعاملة العنصرية من جانب كثير من الايطاليين. وصاح بعضهم " لسنا حيوانات" وحملوا لافتات تقول "الايطاليون هنا عنصريون".

وواصل مهاجرون أعمال تخريب متفرقة يوم الجمعة حيث حطم بعضهم واجهات محال تجارية. وقالت الشرطة انه حدث في واقعتين منفصلتين أن حاول مواطنون من روزارنو دهس مهاجرين بسياراتهم.

ويعمل ما يقرب من ثمانية آلاف مهاجر غير شرعي في منطقة كالابريا والعلاقات بينهم وبين السكان المحليين متوترة في معظم الاوقات.

وقال اجاتسيو لويرو حاكم منطقة كالابريا انه بينما يعتبر تصرف المهاجرين غير مبرر على الإطلاق الا انه يقر بوقوع "استفزارز قوي".

واتخذت ايطاليا موقفا متشددا من الهجرة غير الشرعية وتحركت لوقف موجة من المهاجرين الذين يستقلون الزوارق للوصول الي سواحلها الجنوبية من افريقيا. وأعادت السلطات بعضا من هذه الزوارق الى عرض البحر

المصدر: وكالة رويتر

قال وزير التشغيل والتكوين المهني السيد جمال أغماني إنه لم يتم حتى الآن تسجيل أية عودة ملحوظة لليد العاملة المغربية في دول الخليج بسبب تداعيات الأزمة المالية العالمية.

وأوضح السيد أغماني، في حديث لجريدة " الشرق الأوسط" نشرته في طبعتها الصادرة اليوم الخميس بالدار البيضاء، أنه لاحظ خلال عدة زيارات ولقاء مع بعض وزراء العمل العرب، من خلال منظمة العمل العربية، أن عددا من دول الخليج تود تطوير علاقتها في مجال اليد العاملة مع دول المغرب العربي عموما، والمغرب على وجه الخصوص.

وأضاف أنه لمس خلال لقاءات بكل من قطر والكويت وسلطنة عمان والإمارات رغبة كبيرة لدى هذه الدول في التعاقد مع اليد العاملة المغربية، موضحا أن الدول العربية عموما عرفت تحولا جذريا، إذ أصبحت تستقطب الأطر واليد العاملة المتخصصة.

من جانب آخر، نفى السيد أغماني نفيا قاطعا أن تكون الوزارة بصدد دراسة طلبات لإيفاد عمالة مغربية إلى إسرائيل، موضحا أن "كل العقود الخاصة بالهجرة ليس من بينها ولا عقد واحد له علاقة بإسرائيل، لسبب بسيط هو أن المغرب لا يرتبط باتفاقيات معها".

وبخصوص نتائج الحوار الاجتماعي، استعرض الوزير المكتسبات التي تحققت للشغيلة في القطاعين العام والخاص، ولاسيما مراجعة الضريبة على الدخل، حيث ستعرف تخفيضات ابتداء من يناير الجاري، إلى جانب الزيادة في رواتب صغار الموظفين.

وأضاف أن الزيادات التي همت رواتب صغار الموظفين تصل إلى حدود 500 درهم خلال هذه السنة بعد حذف الدرجات الدنيا في القطاع الحكومي وشبه الحكومي (من الدرجة الأولى إلى الرابعة)، مشيرا إلى أن هناك أيضا قرار يقضي بتعويض موظفي رجال التعليم والصحة العاملين في المناطق النائية، حيث ستمنحهم تعويضات تصل إلى 700 درهم.

وأشار إلى أنه تم الوصول إلى توافق تام بين الاتحاد العام للمقاولات والنقابات والحكومة إزاء إنشاء "صندوق التعويض عن فقدان العمل"، الذي يعد مشروعا اجتماعيا يوفر نوعا من الضمانات الاجتماعية للعاملين في القطاع الخاص، وهو الصندوق الذي بمقتضاه سيسمح للأجير، إذا فقد عمله، لأي سبب من الأسباب، باستثناء الاستقالة أو ارتكاب خطأ جسيم، أن يستفيد من تعويض مدته ستة أشهر، يستفيد خلالها من التغطية الطبية له ولأطفاله، وتبقى له التعويضات العائلية الممنوحة له وكل المنافع الاجتماعية.

من جهة أخرى، تحدث الوزير عن موضوع اليد العاملة الموسمية من النساء المغربيات اللائي يعملن في مزارع جنوب اسبانيا، موضحا أن الوزارة تدخلت، بالتعاون مع وكالة إنعاش الشغل، في شروط اختيار المرشحات للعمل من الجانب القانوني.

وبشأن التغطية الاجتماعية لهؤلاء النساء، أشار إلى أن أيام العمل التي تقضيها العاملات في اسبانيا أصبحت تدخل ضمن رصيدهن لدى الصندوق المغربي للضمان الاجتماعي.

وأضاف، في هذا السياق، أنه "من الأمور التي تحققت منح العاملة التي حازت على أربعة عقود للعمل في الحقول الإسبانية الحق في بطاقة إقامة دائمة، مشيرا إلى أن العقود شملت حتى آخر العام الماضي 12 ألف عاملة في منطقة "ولبا".


وكالة المغرب العربي
المصدر:

أنهى الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، السيد محمد عامر، اليوم الأربعاء، زيارة عمل إلى مدينة تولوز (جنوب غرب فرنسا)، توجت بوضع برنامج شراكة يروم النهوض بوضعية المغاربة المقيمين بجهة ميدي- بيريني، لاسيما على الصعيدين الإجتماعي والثقافي.

وأوضح السيد عامر في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا البرنامج الذي يلزم كل من الوزارة الوصية ومدينة تولوز والجمعيات المغربية بالجهة، يهم بالخصوص الشباب من أصل مغربي.

ويتضمن البرنامج تنظيم رحلات ذات بعد ثقافي إلى المغرب، بشراكة مع مختلف المؤسسات المحلية، فضلا عن تقديم الدعم للأنشطة الثقافية الموجهة لهؤلاء الشباب،خاصة المهرجان المقام بتولوز من طرف الجمعيات المغربية، والذي أضحى أحد المواعيد الهامة بالمدينة.

وأشار السيد عامر إلى أن البرنامج يتضمن بالموازاة مع ذلك، أنشطة دعم لفائدة الأطفال المغاربة الذين يواجهون صعوبات في الدراسة، بمساعدة عدد من الطلبة المغاربة الذين يتابعون دراستهم بهذه المدينة التي تضم العديد من الجامعات.

وقد مكنت هذه الزيارة "التي كانت مكثفة ومفيدة للغاية"، الوزير، وكذا محاوريه الفرنسيين والفاعلين الجمعويين من تشخيص الوضع وتحديد المبادرات الكفيلة بحل المشاكل التي تواجه الجالية المغربية.

وأعلن السيد عامر عن إنشاء لجنة مختلطة، تجمع ممثلي مختلف المؤسسات و الجمعيات، تحت إشراف القنصل العام للمغرب بتولوز، بهدف تجسيد هذا البرنامج في أنشطة ملموسة، مع تحديد الجدول الزمني للتنفيذ وأنماط التمويل.

وشكل حفل الاستقبال الذي خصص لافراد الجالية المغربية، بالقصر البلدي بتولوز، بحضور السيد عامر، إحدى "اللحظات القوية" التي ميزت هذه الزيارة.

وأكد الوزير أن هذا الحفل الذي أقامه النائب البرلماني وعمدة مدينة تولوز السيد بيير كوهن، والذي حضره زهاء 400 مغربي، يعد " تكريما خاصا" للجالية المغربية المقيمة بهذه الجهة.

وأضاف الوزير أن هذا الحفل شكل فرصة للقاضي الأول بالمدينة من أجل "تأكيد دعمه للالتزامات التي تم اتخاذها خلال المحادثات الثنائية"، وللتعبير عن ارادته في ترجمتها إلى إجراءات ملموسة في أقرب الأجال، وأمله في تطوير العلاقات بين تولوز و المغرب.

وعلاوة على الاتصالات الرسمية، شكلت مختلف الاجتماعات التي عقدها السيد عامر مع ممثلي الجمعيات المغربية مناسبة للتطرق الى التطورات الأخيرة لقضية الصحراء المغربية، على ضوء الخطابات الملكية السامية الأخيرة، وكذا للإسهام في تعزيز تعبئة الجالية المغربية بفرنسا حول قضية الوحدة الترابية للمملكة.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تحتضن مونريال ما بين 26 و 27 يونيو المقبل فعاليات الدورة الثانية للمعرض المغربي للعقار، الذي يحمل اسم "موروكو بروبرتي إكسبو".

وعلم لدى المنظمين أن هذا المعرض موجه للمغاربة المقيمين بمنطقة أمريكا الشمالية الراغبين في الاستثمار في بلدهم الأصلي، وكذا المستثمرين المنحدرين من هذه المنطقة الذين تجذبهم المؤهلات العقارية للمغرب.

وأضافوا أن المعرض يتيح للزائرين امكانية الاطلاع على مستجدات التعمير والهندسة المعمارية المغربيين، لاسيما بالجهة الشرقية، التي تعد ضيف شرف هذه الدورة.

كما ستمكن هذه التظاهرة العارضين من الترويج لمنتوجهم على مستوى الامتيازات المالية والعقارية، وتقديم مختلف أوجه القطاع العقاري المغربي، والاستجابة لمتطلبات الزبناء والمستثمرين من بلدان أمريكا الشمالية.

وبالموازاة مع هذا المعرض، سيتم تنظيم عدد من اللقاءات الغنية والمتنوعة.

وتهدف هذه المبادلات إلى تشجيع التعاون بين المشاركين والفاعلين في القطاع، من خلال تنظيم نقاشات تتناول مواضيع تهم الاستثمار والعقار بالمغرب.

المصدر: وكالة المغرب العربي

أجرى الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج ، السيد محمد عامر ، امس الثلاثاء بتولوز ( جنوب غرب فرنسا) ، سلسلة من اللقاءات مع مختلف مكونات افراد الجالية المغربية المقيمة بالمجال الترابي التابع لهذه المدينة ، ومع مسؤولين بجهة ميدي بيريني .

وفي هذا الاطار التقى السيد عامر الذي يقوم بزيارة عمل لتولوز مابين رابع وسادس يناير الجاري ، بالمتقاعدين وقدماء المحاربين المغاربة الذين يقيمون بمراكز للايواء ، ومسؤولين عن جمعية مغربية بكاستر.

وشكلت الزيارة ، التي تندرج في اطار استراتيجية الوزارة الرامية الى تعزيز روابط التعاون والتنسيق مع المغاربة المقيمين بالخارج وضمان حقوقهم والرفع من وضعهم الاجتماعي ببلدان الاستقبال ، مناسبة بالنسبة للسيد عامر التقى خلالها مع اعضاء الجالية ، خاصة مع الفاعلين الجمعويين والكفاءات المغربية المقيمة بجهة ميدي بيريني .
وتباحث الوزير من جهة أخرى مع العديد من المسؤولين الفرنسيين بخصوص السبل الكفيلة باقامة شراكات بين الجانبين والدفع بالعمل الاجتماعي خاصة ما يتعلق بالمتقاعدين وقدماء المحاربين المغاربة المقيمين بالمجال الترابي لتولوز .

واجتمع السيد عامر في هذا الصدد مع رئيس المجلس العام لغارون العليا ، ومع المسؤول عن الامن بجهة ميدي بيريني، قبل ان يعقد جلسة عمل مع عمدة مدينة تولوز ، السيد بيير كوهن الذي سلمه الوسام الذهبي للمدينة .

وفي كلمة بالمناسبة اشار السيد عامر الى ان الاصلاحات التي يقوم بها المغرب على الصعيد الداخلي لن تخلو من آثار ايجابية على المغاربة المقيمين بالخارج ، مبرزا ان الوضع المتقدم الذي منحه الاتحاد الاوروبي للمغرب فتح آفاقا واسعة للتعاون بين الجانبين .

واكد ان من شأن هذا الوضع المتقدم ان يكون مبعثا للاطمئنان بالنسبة للمواطنين المغاربة المقيمين في اوروبا ، حاثا اياهم على الاندماج بشكل افضل في مجتمعات الاستقبال .

وابرز ان المغرب عرف خلال العشر سنوات تحولات عميقة همت كافة جوانب الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية ، ملاحظا ان كل هذه الدينامية تدل على العزيمة القوية للمملكة ، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، للانضمام الى قافلة الدول السائرة في اتجاه النمو الشامل.

واكد السيد عامر من جهة اخرى ان الكفاءات المغربية بفرنسا تقدم مساهمة كبيرة لبلدها ، خاصة من خلال القيام ببعض المشاريع والتجهيزات الهامة ، داعيا هذه الكفاءات الى الاستثمار اكثر خاصة في المجالات الاساسية.

وقد تباحث الوزير ايضا مع رئيس المجلس الجهوي لميدي بيريني بشأن تحسين ظروف عيش افراد الجالية المغربية وكذا بشأن التعاون اللامركزي بين جهتي مدي بيريني ومراكش تانسفت الحوز.

وشكلت هذه الزيارة ايضا مناسبة لتعبئة الطاقات المغربية بالخارج بغية جعلها في خدمة تنمية بلدها ، واطلاع اعضاء الجالية المغربية بالخارج على آخر مستجدات قضية الوحدة الترابية .

وقد جرت لقاءات السيد عامر هذه بحضور السيد عبد الله بيدود القنصل العام للمملكة بتولوز.

المصدر: وكالة المغرب العربي

مختارات

Google+ Google+