محمد عامر يلتقي أفراد الجالية المغربية بإقليم فلاندرز

الخميس, 19 يناير 2017

أجرى محمد عامر سفير جلالة الملك ببلجيكا والدوقية الكبرى للكوسمبورغ يوم الأربعاء 18 نونبر 2017 بأنفيرس لقاء مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بإقليم فلاندرز (شمال).

وأشاد عامر في هذا اللقاء بتشبث أعضاء الجالية المغربية بوطنهم وبقيم المجتمع المغربي، مبرزا العناية السامية التي يحيط بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس أفراد الجالية.

وبعدما أكد على مناخ الاستقرار والأمن الذي يسود المملكة وتفرد المغرب على المستوى الإقليمي في مجال الإصلاحات التي تم إطلاقها تحت القيادة النيرة لجلالته، دعا السفير أعضاء الجالية المغربية إلى التعبئة من أجل الدفاع عن القضايا العادلة للمغرب وعلى رأسها القضية الوطنية.

وذكر عامر، في هذا الصدد، بالنداء الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمير المؤمنين، لأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج من أجل التشبث بالقيم الصحيحة للدين الإسلامي الذي يدعو إلى التسامح والعيش المشترك والاحترام المتبادل.

وقال عامر " إن تاريخنا العريق، ومؤسساتنا، وتنوع روافدنا الثقافية، والإصلاحات المتعددة وأمننا الروحي الذي تضمنه مؤسسة إمارة المؤمنين يشكل مصدر قوتنا وضمانة استمراريتنا " داعيا أعضاء الجالية المغربية إلى تلقين الأجيال الصاعدة القيم الوطنية وتعزيز تشبثهم بهويتهم، مع البقاء منفتحين على قيم المجتمع الذي يعيشون فيه وأن يهيئوا جميع الفرص والشروط من أجل اندماجهم بشكل أفضل.

وأكد في هذا الصدد على أن المغرب فخور برؤية أبنائه وقد تفوقوا في هذا البلد في عدد من المجالات بفضل كفاءاتهم وجهودهم وبفضل تربية نموذجية تلقوها من آبائهم.

من جهة أخرى، طمأن عامر أعضاء الجالية المغربية بأنه سيصغي لطلباتهم، طبقا للتعليمات الملكية السامية، وأنه سيحرص إلى جانب المصالح القنصلية على تقديم الخدمات الإدارية والدعم المطلوب والدفاع عن مصالحهم لدى سلطات بلد الاستقبال.

وذكر في هذا الصدد بأنه أجرى محادثات مع عدد من المسؤولين البلجيكيين من أجل بحث مواضيع ذات الاهتمام المشترك، والعمل بشكل جماعي من أجل إيجاد حلول للقضايا التي تهم الجالية المغربية، وخاصة في صفوف الشباب.

من جانبه، أشاد القنصل العام للمملكة بأنفيرس، سليم الحجمري، بأعضاء الجالية المغربية الذين حضروا بكثافة لهذا اللقاء الأول من نوعه مع السيد عامر منذ تعيينه كسفير لجلالة الملك في بلجيكا.

وجدد بهذه المناسبة، التعبئة الشاملة لمختلف مصالح القنصلية لتقديم خدمات ذات جودة عالية لأفراد الجالية والإنصات المستمر لمطالبهم.

وحضر هذا اللقاء، رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة الطاهر التوجكاني، وفاعلون اقتصاديون مغاربة بإقليم فلاندرز، وجامعيون مغاربة، ومنتخبون من أصل مغربي، وأعضاء الطائفة اليهودية المغربية وفاعلون جمعويون.

وكان محمد عامر قد قام بزيارة لمدرسة لتعليم اللغة العربية والدين الإسلامي لأبناء الجالية المغربية، كما عقد لقاءات مع اتحاد الجمعيات المغاربة بفلاندرز.

كما أجرى السفير المغربي جلسة عمل مع عمدة مدينة أنفيرس، بارت دو ويفر، والذي أثار معه مجموعة من القضايا المتعلقة على الخصوص بالتعاون وبرامج اللقاءات بين الشباب فضلا عن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

عن وكالة المغرب العربي للانباء

مختارات

«فبراير 2021»
اثنينثلاثاءالأربعاءخميسجمعةسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
Google+ Google+