الأحد، 26 مايو 2024 18:56

وجه رئيس الوزراء الفرنسي السابق، ميشيل روكار، انتقادات حادة للرئيس الفرنسي، إثر تصريحات هذا الأخير التي عبر فيها عن عزمه إصدار قانون ينص على نزع الجنسية...تتمة

الثلاثاء, 10 غشت 2010 14:15

لقاء مع ياسمين عبدالفاضل

هي طالبة كندية من أصل مغربي، مهتمة بالعمل الجمعوي الذي يجعلها مرتبطة بالمغرب من خلال تعاون مع جمعيات مغربية يسفيد منه 2500 طفل...تتمة

تم الانتهاء مؤخرا بفاس من تصوير مشاهد الفيلم القصير المغربي الألماني "البحث عن أخ أحمد" للمخرج المغربي الشاب فتاح الديوري.

وعلمت وكالة المغرب العربي للأنباء لدى بطل الفيلم عزيز الحاكم أن حوالي مائة مشهد من الفيلم القصير تم تصويرها بمدينة فاس وضواحيها.

وقال الحاكم إن الفيلم جمع طاقما تمثيليا عالي المستوى من المغرب وألمانيا، وتميز باستخدام أحدث تقنيات التصوير السينمائي.
ويحكي الفيلم الذي شارك فيه ممثلون وتقنيون مغاربة وألمان قصة شابة ألمانية تحل بفاس بحثا عن صديقها (ذي الأصل المغربي) الذي اختفى تماما بعد مغادرته لمدينة هانوفر الألمانية.

وكان المخرج فتاح الديوري، المقيم بألمانيا، قد بدأ تصوير الفيلم بهانوفر.

المصدر: وكالة المغرب العربي

نظم ناشطون حقوقيون وممثلو عدد من الهيئات السياسية والنقابية ،اليوم السبت،وقفة أمام مقر القنصلية الإسبانية بالناظور احتجاجا على الممارسات العنصرية واللاإنسانية للشرطة الإسبانية ضد المواطنين المغاربة والأفارقة.

وندد المتظاهرون الذين انضم إليهم مواطنون من بلدان إفريقية،بشدة بهذه التصرفات التي تحط بالكرامة الإنسانية وتنافي مبادئ حقوق الإنسان.

ورفع المشاركون في هذه التظاهرة،والذين كانوا يحملون الأعلام المغربية وأعلام بلدان إفريقية،لافتات تعبر عن شعورهم،مطالبين باحترام حقوق وكرامة المواطنين المغاربة والأفارقة بصفة عامة من قبل الحرس المدني الاسباني.

وردد المتظاهرون خلال هذه الوقفة ،التي تأتي بعد حالات العنف الجسدي المقترفة من قبل عناصر من الشرطة الإسبانية تجاه مواطنين مغاربة بنقطة العبور بمدينة مليلية المحتلة،شعارات من قبيل " أين حقوقنا" و" لا للعنصرية و" نعم لاحترام حقوق الانسان" وغيرها.

وتعود آخر هذه الحالات إلى الاثنين الماضي عندما تعرض المواطن المغربي مصطفى بلحسن لاعتداء جسدي من قبل عناصر من الشرطة الإسبانية،التي قد تكون آخذت عليه كونه كان يحمل كيسا بلاستيكيا به كيلوغراما ونصف من سمك السردين الطري قد لا تتوفر فيه شروط السلامة الصحية المطلوبة.

وقد سبق لحكومة صاحب الجلالة أن عبرت عن احتجاجها القوي عقب أعمال عنف جسدي ارتكبت في حق خمسة شبان مغاربة،مقيمين ببلجيكا خلال عبورهم لمليلية. وكانت ذريعة الحرس المدني الاسباني هذه المرة هي حمل العلم المغربي.

كما تعرض المواطن كريم لغظف،الذي كان مرفوقا بوالدته لممارسات مماثلة في 29 يوليوز الماضي عند نقطة العبور نفسها بمدينة مليلية المحتلة.

وكانت الحكومة المغربية قد أدانت "بشدة مثل هذه التصرفات التي تحط من الكرامة الإنسانية وتتعارض مع جميع الأخلاقيات،والتي تنطلق من أسس عنصرية واضحة".

وتأتي هذه الوقفة أمام القنصلية الاسبانية كذلك بعد تخلي الحرس المدني الإسباني على ثمانية مهاجرين منحدرين من دول أفريقية جنوب الصحراء بعرض السواحل المغربية وهم في حالة صحية جد متردية. وقد أكد هؤلاء المهاجرون،الذين تكفلت بهم السلطات المغربية وقدمت لهم المساعدات الطبية والاستعجالية،أنهم تعرضوا لمعاملة سيئة وللشتم من قبل عناصر الشرطة الإسبانية.

وكان بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون قد وصف هذه الوضعية ب" الشاذة واللاإنسانية"،مؤكدا أن الحكومة المغربية تسجل "بكل أسف واستغراب هذا التصرف اللاإنساني الذي يتنافى واحترام كرامة وحقوق الإنسان والاتفاقيات الثنائية المبرمة بين البلدين في ميدان تدبير الهجرة،والذي يعكس في الواقع النزعة العنصرية التي تطبع تدخلات الحرس المدني الإسباني".

المصدر: وكالة المغرب العربي

تنظم الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج يوم الثلاثاء المقبل بالرباط، لقاء دوليا حول موضوع "حماية حقوق الجالية المغربية المقيمة بالخارج في ظل الأزمة الاقتصادية".

وأوضح بلاغ للوزارة اليوم الجمعة أن هذا اللقاء، الذي ينظم بمناسبة اليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج، يهدف إلى إعطاء نظرة شمولية ومتشاور بشأنها للاستراتيجيات والميكانيزمات اللازمة لضمان حقوق هذه الجالية.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا اللقاء سيجمع أزيد من 1000 مشاركة ومشارك من الجالية المغربية المقيمة بالخارج ومسؤولين حكوميين وباحثين جامعيين متخصصين وممثلي المنظمات غير الحكومية المتواجدة بالمغرب وبالخارج، إضافة إلى مؤسسات وطنية ودولية أخرى، حيث سيتم وضع تشخيص للمشاكل القانونية التي يواجهها أفراد الجالية مع التركيز على ظروف الحماية الاجتماعية للفئات الأكثر هشاشة خصوصا المرأة والأطفال والمتقاعدين.

ويتضمن برنامج هذا اللقاء، حسب المصدر، ثلاثة محاور تتعلق ب"حقوق المهاجرين وتطبيقاتها على الجالية المغربية المقيمة بالخارج" و"الأزمة الاقتصادية والمشاكل المرتبطة بحماية حقوق الجالية المغربية" و"الاجراءات الواجب اتخاذها قصد ضمان حقوق الجالية المغربية".

وذكر البلاغ أن الندوة الدولية التي نظمت بالرباط يومي 12 و13 أكتوبر الماضي حول "انعكاسات الأزمات الاقتصادية على الهجرة" والتي تطرقت إلى مسألة حقوق المهاجرين خلال الأزمات، دعت إلى ضرورة تحسيس المهاجرين بحقوقهم الاجتماعية والقانونية وتمكينهم من تقديم شكاياتهم وتظلماتهم والدفاع عن مكتسباتهم دون اقصاء أو تميز.

وأشار إلى أنه و"أمام استمرار تأثير تبعات الأزمة الاقتصادية على تراجع حقوق المهاجرين تقرر جعل هذا الموضوع محور اليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج الذي يحتفل به في العاشر من غشت من كل سنة" .

المصدر: وكالة المغرب العربي

طالبت جمعيات ومنظمات غير حكومية إسبانية للدفاع عن حقوق الإنسان، اليوم الأحد، الحكومة الاسبانية بتقديم "توضيحات" حول الحادث الذي أدانته السلطات المغربية بخصوص تخلي الحرس المدني الإسباني عن ثمانية مهاجرين منحدرين من دول إفريقية جنوب الصحراء بعرض سواحله وهم في حالة صحية جد متردية.

ونقلت وكالة الأنباء الاسبانية "أوروبا بريس" عن جمعيات الدفاع عن حقوق الانسان بالأندلس والمنظمة غير الحكومية "الأندلس أكوخي" ، قولها إنه يتعين "تقديم توضيحات حول هذا الحادث الخطير جدا الذي يشكل جريمة إذا ما تأكد ذلك".

وأكدت مصادر من جمعيات الدفاع عن حقوق الانسان بالأندلس أن الأمر يتعلق ب"مسألة خطيرة جدا إذا ما تأكد ذلك"، ودعت الحكومة والحرس المدني إلى تقديم توضيحات حول هذه الوقائع.

وأعربت جمعيات الدفاع عن حقوق الانسان بالأندلس عن عزمها مواصلة الاهتمام بهذه القضية التي لم تكن على علم بها.

ومن جهتها أكدت المنظمة غير الحكومية "الأندلس أكوخي"، التي تعمل في مجال الدفاع عن حقوق المهاجرين، أنها "فوجئت" بهذه الوقائع التي تشكل "جريمة" في حال التأكد من وقوعها.

يذكر أن المغرب كان قد ندد يوم الجمعة الماضي بتخلي الحرس المدني الإسباني على ثمانية مهاجرين منحدرين من بلدان إفريقية جنوب الصحراء بعرض السواحل المغربية وهم في حالة صحية جد متردية.

المصدر: وكالة المغرب العربي

يرسل المغرب هذه السنة بعثة علمية مكونة من 220 واعظا وواعظة و مشفعا إلى الخارج من أجل تأطير المغاربة المقيمين بالخارج...تتمة

من الوجوه المغربية النشيطة بمدينة أميان الفرنسية. في هذا الجوار تتحدث عن حياتها المهنية و عن أنشطتها الجمعوية و عن الجالية المغربية بهذه المدينة...تتمة

بينما أعربت كل الجمعيات و المنظمات الحقوقية، ومعها أحزاب اليسار، عن إدانتها للإجراءات القاسية التي يعتزم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوظي اتخاذها لمحاربة الجريمة و الهجرة غير الشرعية...تتمة

حوار قصير لجريد الأحداث المغربية، يعلن السيد اليزمي أن المجلس بصدد تحليل العرض التلفزيوني و الإذاعي العمومي و الخاص وكذا تهامل الصحافة المكتوبة و المرئية مع إشكالية الهجرة...تتمة

بلغ عدد المغاربة المقيمين بالخارج الذين غادروا المملكو عبر سبتة لإلى غاية الخامس من غشت الجاري، أزيد من 101 ألف بحسب مصدر من الدرك، في حين...تتمة

تتطرق السيدة نجاة عزمي لمواضيع اللقاء الثاني لنساء المغرب هنا و هناك و لظاهرة تأنيث الهجرة و للعوائق التي تعترض المرأة في الحياة السياسية و عن مكانة المرأة في الهجرة بفرنسا...تتمة

تخلد الجالية المغربية يوم الثلاثاء المقبل، اليوم الوطني للجالية المقيمة بالخارج، و الذي يكون فرصة لطرح المشاكل، خصوصا مع استمرار تأثير تبعات الأزمة الاقتصادية. جريدة المنعطف خصصت ملفا لذلك...تتمة

بشراكة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج تنظم بلدية أكلو بإقليم تيزنيت ومؤسسة المواطنة الرياضية، الدورة الأولى لمهرجان سيدي موسى لشاطئ أكلو، وذلك خلال الفترة الممتدة من 6 إلى 8 غشت 2010.

بدعم من مجلس الجالية المغربية بالخارج ، تم مؤخرا نشر وقائع أشغال الدورة الخامسة لمؤتمر الأبحاث النسائية في التعددية الفرنكوفونية ، المنظم حول موضوع " الحركة النسائية في مواجهة تحديات التعددية الثقافية".

بدعم مجلس الجالية المغربية بالخارج ، وبشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني بالمغرب، نشرت المجلة المغربية للدراسات الدولية، وقائع أشغال الندوة الدولية حول "الهجرة، حقوق الإنسان والتنمية".

بدعم من مجلس الجالية المغربية بالخارج، أصدرت المجلة الأدبية للمغرب التي تصدر باللغة الفرنسية، شهر يوليوز2010، عددا استثنائيا، خصصته لكتاب مغاربة العالم.

أظهرت نتائج استطلاع ، نشرت مؤخرا، أن أغلبية الشباب المغربي المقيم في أوروبا تسعى إلى الانخراط في مجتمهات بلدان الإقامة، سواء عبر الحصول على جنسيتها، أو الانخراط في الحياة السياسية لهذه الدول...تتمة

يعيش المهاجرون المغارب، على غرار الأجانب المسلمين على وجه الخصوص، حالة من الترقب الشديد في انتظار الإعلان عن الحكومة المقبلة في هولندة التي أفرزتها صناديق الاقتراع...تتمة

لم تعد علامة "حلال" مجرد كلمة يطبعها بعض بائعي اللحوم و غيرهم على واجهة محالهم لطمأنة زينائهم المسلمين أن بضائعهم تراعي الشريعة الإسلامية، بل صارت في بروكسيل شهادة "صناعية رسمية تصدرها...تتمة

أعلنت القنصلة العامة للمملكة المغربية بمونريال، السيدة صوريا العثماني أنه سيتم افتتاح مركز سوسيو ثقافي في العام القادم لفائدة الجالية المغربية المقيمة بكندا.

وقالت السيدة سرية عثماني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا المركز، الذي أطلق عليه اسم "دار المغرب"، سيكون أول مركز ثقافي مغربي في شمال أمريكا ، مضيفة أن المركز يهدف على الخصوص إلى المواكبة الثقافية للجالية المغربية المقيمة بالخارج .

وأوضحت أن المشروع قطع مؤخرا مرحلة أولى في اتجاه تجسيده، وأن الاشغال ستنطلق نهاية غشت الجاري، لتنتهي مع متم الفصل الأول من السنة المقبلة، مؤكدة أن الهندسة المعمارية لهذا المركز ستشكل مزيجا بين الأصالة والمعاصرة .

وأضافت الدبلوماسية المغربية أن هذا المركز سيشهد تنظيم معارض وحفلات وندوات فضلا عن عرض أفلام وتقديم دروس في اللغات العربية والفرنسية والانجليزية.

وتجدر الإشارة إلى أن انطلاقة أشغال هذا المشروع كانت قد أعطيت في نونبر 2008 خلال زيارة عمل قام بها الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد عامر .

المصدر: وكالة المغرب العربي

دعا المشاركون في لقاء حول "الهجرة ووسائل الإعلام" نظم أمس الأربعاء في بركان، إلى إبراز البعد الثقافي للهجرة وتطوير الدبلوماسية الثقافية وتعزيز الأمن الثقافي للمغاربة المقيمين في الخارج.

ودعا المتدخلون أيضا خلال هذا اللقاء الذي نظم بمبادرة فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بوجدة والمجلس المحلي للعلماء ببركان، الى حماية الهوية الدينية والثقافية للمغاربة المقيمين في الخارج، عبر برامج في وسائل الإعلام من شأنها أن تعزز تعلق المهاجرين المغاربة، وخاصة منهم الشباب، بأصولهم وبالثوابت الراسخة للوطن.

وبعد أن أبرزوا العناية السامية التي يحيط بها جلالة الملك محمد السادس المغاربة المقيمين بالخارج ومساهمة بعض هذه الجاليات في التنمية السوسيو- اقتصادية للبلاد، دعوا وسائل الإعلام الى مزيد من الاهتمام بقضايا المهاجرين وذلك في إطار مقاربة واقعية ومتوازنة، وكذا العمل على إظهار أفضل صورة لهذه الجالية في البلد المضيف.

وتناولت العروض التي قدمت في هذا اللقاء مواضيع أخرى ك` "الهجرة ووسائل الإعلام الالكترونية" و"وسائل الإعلام في خدمة المهاجر" و "دور وسائل الإعلام الغربية في تصعيد ظاهرة كراهية الإسلام" و "المغاربة في العالم والعمل الجمعوي" و"راديو أمازيغ ومساندته لقضايا الهجرة والمهاجرين في الدنمارك ".

كما شدد بعض المتدخلين على ضرورة محاربة التهميش والتمييز اتجاه بعض المهاجرين في البلدان الأوروبية، داعين الى تعبئة مختلف الجهات المعنية لتعزيز اندماج أفضل للمغاربة المقيمين في الخارج في بلدان الاستقبال.

المصدر: وكالة المغرب العربي

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على وجه السرعة بعد اتفاق نادر بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري على تخصيص 600 مليون دولار للمساعدة على تأمين الحدود الجنوبية الامريكية مع المكسيك.

ووافق مجلس الشيوخ بالاجماع على تشريع أمن الحدود الذي تقدم به الديمقراطيون خلال جلسة ليل الخميس بهدف اكمال عمل المجلس قبل عطلة مدتها خمسة أسابيع.

وقال السناتور تشارلز شومر الذي طرح المشروع انه يتضمن دفع رواتب 1500 ضابط اتحادي جديد لتنظيم دوريات على الحدود بعد ان أصبحت قضية الهجرة غير المشروعة قضية سياسية متفجرة ويمكن ان تكون من القضايا التي تؤثر على نتائج انتخابات الكونجرس التي تجري في الثاني من نوفمبر تشرين الثاني.

ويهيمن الديمقراطيون على الاغلبية في مجلسي الشيوخ والنواب لكن استطلاعات الرأي تظهر ان الجمهوريين يكسبون ارضا ببرنامجهم الحزبي الذي يتضمن الدعوة الى شن حملة على الهجرة غير المشروعة.

ومرر مجلس النواب تشريعا مماثلا لكنه ينص على تخصيص 700 مليون دولار. وعلى المجلسين حسم هذا الخلاف قبل ارسال التشريع الى الرئيس الامريكي باراك اوباما ليوقعه حتى يصبح قانونا.

وصرح شومر بأن ضخ المزيد من الاموال سيساعد على جعل حدود الولايات المتحدة "امنة بأكبر قدر ممكن."

وقال السناتور الجمهوري جون مكين الذي تعاني ولايته اريزونا من عمليات العبور غير المشروع للمهاجرين "هذا تشريع بالغ الاهمية."

المصدر: وكالة رويترز

ستكون للجالية المغربية المقيمة بالخارج، الثلاثاء المقبل، الذي يصادف تخليد اليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج، فرصة أخرى لطرح مشاكل تمس حقوقهم، و التي أصبحت مهددة نتيجة الأزمة العالمية...تتمة

احتفاء باليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج، تنظم جمعية "عبور' للجالية المغربية المقيمة بالخارج، مجموعة من الأنشطة خاصة بهذا اليوم...تتمة

أكد وزير الهجرة البريطاني دميان غرين أن بلاده لن تتهاون مع الهجرة غير المشروعة مشيرا إلى أن ضرورة تحسين نظام ترحيل المهاجرين إلى البلاد بصورة غير قانونية...تتمة

ذكرت بيانات رسمية تونسية أن حجم تحويلات التونسيين العاملين بالخارج, بلغ خلال الخمسة أشهر الأولى من السنة الجارية, نحو 962 مليون دينار(حوالي 46ر677 مليون دولار)...تتمة

هربا من الحر الشديد والأسعار المبالغ بها وقيود التقاليد، يمضي عدد متزايد من مسلمي فرنسا شهر رمضان في فرنسا وليس في بلدهم الام مقدمين موعد عطلتهم ليعودوا قبل حلول شهر الصوم في العاشر من آب/اغسطس.

ويقول مزيان الجرودين المدير العام لشركة "ايغل ازور" للطيران ان "هذا الصيف بدأت موجات العطل مطلع حزيران/يونيو في حين انها تبدأ عادة في 23 او 25 حزيران/يونيو". ويضيف "اما ذروة العودة فبين الثامن والعاشر من أغسطس".

ويوضح مدير الشركة التي تقل 1,7 مليون مسافر سنويا 50 % منهم باتجاه دول المغرب العربي، "العام الماضي ادى شهر رمضان (الذي بدأ حينها في 22 آب/اغسطس) الى تقديم طفيف في مواعيد العودة لكن هذه السنة تعزز هذا الميل".

والانطباع ذاته نجده عند الشركة الوطنية البحرية "كورس-ميديتيرانيه" التي تؤمن رحلات الى تونس والجزائر. واوضحت انها "تسجل موجة عودة قرابة السابع والثامن من آب/اغطس في حين ان العودة لا تتم عادة في هذه التواريخ".

وعزا ميشال ريبير المؤرخ المتخصص بالديانات وصاحب كتاب "علم اجتماع الاسلام" الصادر في 2005 سبب هذه العودة الكثيفة الى فرنسا، الى عوامل "مناخية واجتماعية". ويوضح "في الدول الاسلامية القيود الاجتماعية اقوى وثمة قواعد واصول دينية ينبغي التقيد بها. اما هنا فالامر اسهل بكثير".

ويقر منير زايده (30 عاما) المسؤول الامني في محكمة ايفري (ايسون) انه "جن" عندما "امضيت ثلاثة اسابيع من شهر رمضان في المغرب" العام 2005. وقد فضل هذه السنة الذهاب الى هذا البلد نهاية حزيران/يونيو ومطلع تموز/يوليو حتى لا يجد نفسه في المغرب خلال شهر الصوم.

ويوضح "لا احب ان امضي كل شهر رمضان هناك (..) الامر صعب جدا فلا يمكننا القيام باي شيء. الناس يعملون والحرارة مرتفعة جدا. لا يمكننا الذهاب الى البحر لانه لا يمكننا النظر الى الشابات ويجب تجنب الاغراءات. فلا يمكننا تاليا الاستفادة من اقامتنا".

اما دوريا (37 عاما) وهي ام لثلاثة اطفال فتمضي "عطلتها الصيفية سنويا" في الجزائر لكنها قدمت موعد عطلتها هذا الصيف "بسبب رمضان". وتوضح باسف "الحرارة مرتفعة جدا هناك خلال آب/اغسطس للصوم. والذهاب الى البحر غير مرغوب به خلال شهر رمضان ولا يمكن التوجه اليه من دون خطر التعرض للشتيمة او حتى لاعتداء. يضاف الى ذلك الى ان الطبخ يأخذ الكثير من الوقت بسبب الاطباق الكثيرة التي ينبغي اعدادها. وبالتالي نمضي اليوم بكامله في المنزل". وهي تفضل تمضية "شهر رمضان في فرنسا حيث يمكنني حضور حفلات موسيقية واحتساء الشاي في المقهى..".

ويحن عبد الله الاربعيني المقيم في باريس الى شهر رمضان في بلدته على الطريقة التي كان يحتفل به قبل سنوات طويلة متحدثا عن "اجواء احتفال". ويقول "كان الافطار يوميا بمثابة حفلة مع الكثير من الناس حول الطاولة. وكانت السهرات تستمر طويلا خلال الليل". اما اليوم فلم يعد يمضي رمضان هناك، مشيرا الى "التوتر" و "النفاق" و"التجار الذين يضخمون الاسعار".

والعام المقبل يبدأ شهر رمضان ايضا في عز الصيف في الاول من آب/اغسطس. وعلى غرار شركة الطيران الجزائرية الوطنية التي اعتمدت اسعارا خاصة ب"الصيام"، سيكون على شركات السفر تحسين عروضها اذا ارادت تشجيع المسلمين على تمضية رمضان في بلدهم الاصلي على ما افاد مسؤول في هذه الشركة.

المصدر: ا ف ب

تحتضن مدينة بونتا أومبريا (ويلبا -جنوب اسبانيا) إلى غاية السابع من غشت الجاري معرضا للصور الفوتوغرافية حول المغرب، تحت عنوان "موروكو".

ويروم هذا المعرض، حسب المنظمين ، والذي يضم أعمال الفنانة الإسبانية الشابة لورا باربا لي فيان، تقريب الجمهور الإسباني من المغرب، من خلال الوقوف على العديد من مظاهره الثقافية والحضارية ، وكذا على بورتريهات عن سكانه.

وأكدت المصادر ذاتها أن الفنانة ودت ، من خلال الصور المعروضة، أن تعكس الدفء الاجتماعي والإنساني للمغاربة، وتثمين مختلف المناظر أو الثروات الطبيعية في المملكة.

ويعد هذا المعرض، الذي تنظمه بلدية بونتا أومبريا، النشاط الأول، الذي برمجته المدينة في إطار الاحتفالات باليوم العالمي للشباب، الذي يخلد يوم 12 غشت من كل سنة.

وسيتم بنفس المناسبة تنظيم أنشطة أخرى ذات صبغة رياضية وثقافية.

المصدر: وكالة المغرب العربي

بلغ عدد المسافرين الذين عبروا مضيق جبل طارق من خلال مختلف الموانئ، في إطار عملية " باسو دل استرينشون" مليون و 77 ألف و ...تتمة

جاء في دراسة في شؤون الهجرة قام بها الباحث مسغيل باخاريسن  و نشرتها وزارة العمل و الهجرة، أن معدل ...تتمة

الأربعاء, 04 غشت 2010 15:27

من بوح شباب الهجرة

صفية عزالدين فرنسية من أصل مغربي، وواحدة من "جيل الكتاب الشباب المتمردين" اقتحمت عالم الكتابة و النشر...تتمة

ذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون أن المغرب عبر، اليوم الاثنين، عن استيائه القوي على إثر لجوء الشرطة الإسبانية مجددا إلى العنف الجسدي ضد مواطنين مغاربة عند نقطة العبور بمليلية المحتلة .

وأضاف البلاغ أن السيد الطيب الفاسي الفهري وزير الشؤون الخارجية والتعاون عبر لدى استقباله اليوم السيد لويس بلاناس بوتشاديس سفير إسبانيا بالرباط ، عن "الاستياء القوي لحكومة صاحب الجلالة ، وذلك عقب اللجوء، مجددا ، إلى الاستعمال غير المقبول للعنف الجسدي ضد مواطنين مغاربة بنقطة العبور بمدينة مليلية المحتلة" .

وأشار البلاغ إلى أن المواطن المغربي مصطفى بلحسن، وهو طالب في الثلاثين من العمر، قد تعرض بالفعل اليوم لاعتداء جسدي من قبل عناصر من الشرطة الإسبانية، وتم نقله إلى مستشفى مدينة مليلية على إثر تعرضه للضرب وإصابته بجروح .
وحسب المعطيات الأولية، فإن عناصر الشرطة قد تكون آخذت المواطن المغربي لكونه كان يحمل كيسا بلاستيكيا به كيلوغراما ونصف من سمك السردين الطري قد لا تتوفر فيه شروط السلامة الصحية المطلوبة .

"ولكن ، وعوض أن تؤدي عناصر الشرطة المهمة الموكولة لها طبقا لما هو معمول به في هذا الشأن، لجأت إلى استعمال القوة واعتدت بالضرب على المواطن المغربي" .

وشدد البلاغ على أن "حكومة صاحب الجلالة تدين بشدة مثل هذه التصرفات التي تحط من الكرامة الإنسانية وتتعارض مع جميع الأخلاقيات، والتي تنطلق من أسس عنصرية واضحة ".

وذكر البلاغ بأن الأمر يتعلق بالحالة الثالثة التي يتم تسجيلها خلال أسابيع، إذ سبق لحكومة صاحب الجلالة أن عبرت رسميا، في 16 يوليوز الماضي، عن احتجاجها القوي عقب أعمال عنف جسدي ارتكبت في حق خمسة شبان مغاربة، مقيمين ببلجيكا خلال عبورهم لمليلية .

وأضاف البلاغ أن المواطن كريم لغظف، الذي كان مرفوقا بوالدته تعرض لممارسات مماثلة في 29 يوليوز الماضي عند نقطة العبور نفسها بمدينة مليلية المحتلة .

المصدر: وكالة المغرب العربي

استفاد ستة طلبة مغاربة من منح دراسية كورية برسم سنة 2010، وذلك في إطار برنامج المنح الذي تعتمده الحكومة الكورية.

وأوضح بلاغ للسفارة الكورية بالرباط اليوم الثلاثاء، أنه تم انتقاء أربعة مرشحين من قبل السفارة الكورية، في حين تم اختيار مرشحين اثنين مباشرة من قبل جامعات كورية.

وأضاف المصدر ذاته أن المنح الدراسية الخاصة بشهادة الماستر ستمنح للمستفيدين خلال الفترة الممتدة من فاتح شتنبر 2010 إلى 31 غشت 2013، مشيرة إلى أن طلبة الدكتوراه سيتلقون هذه المنح على الأقل إلى غاية غشت 2015.

وتهدف هذه المنح الدراسية إلى مساعدة الشباب المغاربة الراغبين في متابعة دراستهم الجامعية بكوريا، والحصول على شهادة ماستر أو دكتوراه، مع تمكينهم من دراسة اللغة الكورية لمدة سنة.

كما يرمي هذا البرنامج إلى تمكين الطلبة الأجانب من فرصة متابعة دراسات عليا بجامعات ذات مستوى عال بالجمهورية الكورية، وتشجيع وتعزيز التبادل الثقافي والأكاديمي، وهو ما سيمكن من تعزيز روابط الصداقة والتعاون القائمة بين المغرب وكوريا بشكل أكبر.

المصدر: وكالة المغرب العربي

شرعت القنصلية العامة للمملكة ببرشلونة في برمجة رحلات إلى جزيرة إيبيزا (أرخبيل البليار)، وذلك لتلبية الاحتياجات الإدارية للمغاربة المقيمين في هذه الجهة من إسبانيا.

وعلم اليوم الاثنين لدى القنصلية العامة للمغرب بالعاصمة الكاطالانية أن الرحلة الأولى ضمن هذه الرحلات، والتي نظمت يومي 28 و29 يوليوز الماضي، مكنت نحو 200 من المواطنين المغاربة المقيمين بجزيرتي إيبيزا وفورمينتيرا من إنجاز مختلف الإجراءات الإدارية دون تكلف عناء السفر إلى برشلونة (شمال شرق(

وتندرج هذه الرحلة، على غرار تلك التي نظمت إلى جزيرة مايوركا، في إطار الجهود التي تبذلها القنصلية من أجل تقريب الإدارة من الجالية المغربية بجزر البليار وتسهيل الحصول على الوثائق الإدارية.

وقد كانت برمجة القنصلية العامة للمغرب ببرشلونة لهذه الرحلة إلى إيبيزا من النقط التي نوقشت خلال لقاء عقد مؤخرا بهذه الجزيرة بين القنصل العام للمغرب في برشلونة غلام مايشان وممثلي الجالية المغربية.

كما شكل هذا اللقاء مناسبة للاطلاع عن كثب على أوضاع المغاربة المقيمين بجزر البليار وبحث سبل مساعدتهم على حل مشاكلهم، ومناقشة مختلف القضايا التي تهمهم.

وشكلت اهتمامات الجالية المغربية المقيمة بجزر البليار، لاسيما تلك المتعلقة بتلقين اللغة العربية لأبناء المهاجرين المغاربة المزدادين بها، بالإضافة إلى قضايا أخرى تهم الجانبين الاجتماعي والديني، أيضا، محور هذا اللقاء.

المصدر: وكالة المغرب العربي

استقبل الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد عامر،اليوم الثلاثاء بالرباط،وفدا من المغاربة الشباب المقيمين بمونريال،الذين يقومون حاليا بزيارة للمملكة بمناسبة الاحتفالات المخلدة للذكرى الحادية عشرة لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على العرش.

وأكد السيد عامر،بهذه المناسبة،أن المغرب يعرف في الوقت الراهن إطلاق مشاريع مهيكلة كبرى،ويراهن على إسهام الشباب المنحدر من بلدان المهجر لمواصلة مسلسل التنمية الذي تشهده المملكة منذ 11 سنة تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس.

وأبرز أن المغرب انخرط في مسلسل تنموي شمولي يهم جميع القطاعات السياسية والسوسيو-اقتصادية والثقافية،موضحا أن المملكة حققت تقدما كبيرا في مجال تعزيز البناء الديمقراطي والحريات الفردية.

من جهة أخرى،أعرب السيد عامر عن ارتياحه للروابط المتينة القائمة بين الشباب المغربي المقيم بكندا وبلدهم الأصلي،بالرغم من اندماجهم الكامل في بلدان الإقامة.

إثر ذلك،قدم الوزير لمحة عن أشغال المنتدى الأول للشباب مغاربة العالم الذي نظم بإفران يومي 27 و28 يوليوز الماضي بحضور ما يناهز 500 مشارك،قدموا من حوالي 30 بلدا،مذكرا بأن هذا اللقاء توخى على الخصوص تبادل التجارب بين هؤلاء الشباب والمغاربة الشباب المقيمين بالمغرب.

ومن جانبهم،أعرب أعضاء الوفد عن سعادتهم الكبيرة بزيارة المملكة والشعب المغربي يخلد الذكرى الحادية عشرة لتربع صاحب الجلالة على العرش،مجددين التأكيد على تشبتهم الراسخ بهويتهم المغربية وثقافة وتقاليد بلدهم،كما توارثتها الأجيال.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تم اليوم الإثنين بالرباط, توقيع اتفاقية شراكة للنهوض بالأنشطة الثقافية لفائدة الجالية المغربية المقيمة بمدينة "هويي تاستروب" الدانماركية, بين الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج وهذه المدينة...تتمة

توعد الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، في خطاب له الجمعة الماضية، أفراد الجالية المغاربية بسحب الجنسية منهم، خاصة أن تسريحاته كانت بمدينة غرونوبل، التي عرفت مواجهات بين الشرطة و شبان ينحدرون من أصول مغاربية...تتمة

دعا محمد عامر، الوزير المكلف بالجالية المقيمة بالخارج ، الكفاءات المغربية الناجحة إلى التعبير عن تضامنها مع مواطنيها...تتمة

الإثنين, 02 غشت 2010 15:21

حضر التاريخ و غابت الرهانات

حضر التاريخ و غابت الرهانات في ندوة مجلس الجالية المغربية بالخارج  "الرياضيون المغاربة عبر العالم : التاريخ والرهانات الحالية" التي نظمت الأسبوع الماضي، وتميزت...تتمة

دعا حوالي 500 شاب من المهجر المسؤولين إلى الانفتاح على الدول الآنجلوسكسونية بدل قصر الاهتمام على الدول الفرنكفونية فقط، و أشار شاب مهاجر إلى أن شباب مغاربة العالم يحتاجون إلى...تتمة

اختتمت أشغال المنتدى لشباب مغاربة العالم بإفران، و الذي شارك فيه ما يناهز 500 من شباب مغاربة العالم بتعميق النقاش حول طبيعة الجيل الثاني من مغاربة العالم...تتمة

نظم مجلس الجالية المغربية بالخارج و الوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالجالية المقيمة بالخارج  ندوة صحفية بالدار البيضاء قدما خلالها نتائج البحث الميداني...تتمة

نظم مجلس الجالية المغربية بالخارج ندوة دولية في موضوع "الرياضيون المغاربة عبر العالم : التاريخ والرهانات الحالية" بهدف المساهمة في كتابة تاريخ الرياضيين المغاربة في الخارج...تتمة

الإثنين, 02 غشت 2010 14:55

ثلث مغاربة أوروبا بدون زواج

شارك ما يناهز 500 من شباب مغاربة العالم، أول الأسبوع الماضي في أشغال المنتدى الأول لشباب مغاربة العالم، و الذين قدموا من ثلاثين بلدا...تتمة

اقترح الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يوم الجمعة اجراءات قاسية لمحاربة الجريمة وجنوح الاحداث والهجرة غير الشرعية في الوقت الذي يسعى فيه الى زيادة شعبيته وسط فضائح وتقييمات متراجعة قبل الانتخابات المقررة في 2012.

وألقى ساركوزي الذي كان يتحدث في مدينة جرينوبل التي تقع بجنوب شرق فرنسا وشهدت أعمال شغب قبل أسبوعين بسبب مقتل شخص من أصل عربي كان يحاول الفرار من الشرطة باللائمة جزئيا على الهجرة في الانهيار في المجتمع.

وقال ساركوزي في خطاب مفعم بالتحدي "نحن نعاني من 50 عاما من قوانين الهجرة اللينة التي أدت الى الفشل في الاندماج (في المجتمع(

ووعد ساركوزي الذي ساعده موقفه "الحازم ضد الجريمة" في الفوز بالانتخابات عام 2007 بأنه "سيشن حربا" على العنف في المدن بعد أعمال الشغب وهي خطوة يقول المنتقدون انها تستهدف اجتذاب الناخبين اليمينيين.

وقال الرئيس الفرنسي "يجب أن تنتزع الجنسية الفرنسية عن أي شخص هدد حياة ضابط شرطة أو أي شخص مشارك في حفظ النظام العام... الجنسية تستحق وعليكم أن تكونوا أهلا لها."

وتلقت الشرطة في منطقة جرينوبل تهديدات بالقتل منذ اعمال الشغب.

واقترح ساركوزي سلسلة من الاجراءات تشمل عقوبة السجن 30 عاما لمن يقتل شرطيا واخضاع المجرمين المدانين للمراقبة الالكترونية بعد الافراج عنهم واعادة النظر في منح الجنسية للمخالفين من الاحداث الاجانب عند بلوغهم 18 عاما.

المصدر: وكالة رويترز

ستأثرت الممارسات التمييزية التي يعاني منها الشباب المغاربة عبر العالم ببلدان الإقامة باهتمام المتدخلين في أشغال اليوم الأول لمنتدى الشباب المغاربة عبر العالم،التي انطلقت اليوم الأربعاء بإفران.

واستعرضت كاترين فيتول دي فيندن،مديرة الأبحاث بمركز الدراسات والأبحاث الدولية في فرنسا،سلسلة من الممارسات التمييزية وخصوصا "البوليسية" التي يعاني منها الشباب المهاجرين بأوروبا.

وقالت إن غالبية المغاربة في بلدان الإقامة يطلبون الاعتراف بهم كمواطنين كاملي المواطنة مع الاحتفاظ بجنسيتهم الأصلية،فهم يرفضون التضحية بهويتهم المغربية (لغة،دين ...) وهو ما يستغله البعض في اليمين المتطرف لاتخاذ مواقف عنصرية تجاههم.

وتناول الجامعي جمال بوعيور (جامعة بو الفرنسية) هو الآخر جملة من السلوكات التمييزية التي يذهب ضحيتها المهاجرون،مما يساهم في تهميشهم وإقصائهم من سوق الشغل.

وفي هذا السياق،لاحظ محمد مداوي الباحث الاجتماعي بالمركز الوطني للفنون والمهن (فرنسا) أن الشباب المغاربة الذين يحملون أسماء عربية يمضون ثلاثة أضعاف المدة اللازمة للحصول على منصب شغل بفرنسا حتى وإن كانوا حاملين لشواهد من كبريات المعاهد،وبصفتهم تلك يواجهون صعوبات كبيرة في الحصول على سكن.

واستنكرت العديد من الشهادات هذا التوجه المتنامي في بعض الدول الأوروبية حيث يسجل اليمين المتطرف المزيد من النقاط،مستندا على تشدد متصاعد في المواقف،حسب الديموغرافي الفرنسي جون لوك ريشارد.

وأوضح رشيد باخالق،الرئيس المدير العام لشركة "هال شوب"،أنه صادف في فرنسا كوابح لا عهد له بها لإنشاء مجموعته،كما اشتكى من سلوكات مفتشي الشغل ومصالح النظافة والضرائب والإدارة عموما.

من جهة أخرى،شدد إدريس الكراوي،مستشار الوزير الأول،على ضرورة تغيير العرض الذي تقدمه السياسات العمومية للشباب الذين تطورت انتظاراتهم وتطلعاتهم بسبب توسع الحريات الفردية والجماعية بالمغرب.

وأضاف أنه يتعين الإنصات جيدا للشباب المغاربة عبر العالم من أجل فهم أفضل لانشغالاتهم المتعلقة بالممارسات التمييزية التي يتعرضون لها في ما يتعلق بولوج سوق الشغل والسكن واحترام هويتهم المزدوجة.

يذكر أن حوالي 4ر3 ملايين مغربي يقطنون حاليا بالخارج بينما لم يكن عددهم يتجاوز 3ر1 مليون في عقد التسعينيات من القرن الماضي.

ويشارك في هذا المنتدى،الذي تنظمه الوزارة المكلفة بالجالية المغربية بالخارج والمجلس الأعلى للمغاربة المقيمين بالخارج،أزيد من 450 شاب مغربي يقيمون في حوالي ثلاثين بلدا.

المصدر: وكالة المغرب العربي

أبطلت قاضية أمريكية يوم الاربعاء أجزاء رئيسية من قانون الهجرة الصارم الجديد لولاية أريزونا قبل ساعات فقط من موعد بدء سريانه لتمنح ادارة الرئيس باراك أوباما نصرا في محاولتها الامساك بزمام القضية.

وكان من المقرر أن يبدأ سريان القانون يوم الخميس. وبينما حظي القانون بتأييد شعبي واسع فقد عارضته ادارة الرئيس أوباما فضلا عن جماعات معنية بحقوق الانسان والمهاجرين.

وأبطلت القاضية سوزان بولتون عدة أجزاء من القانون من بينها بندا يوجب على ضابط الشرطة تحديد وضع الشخص المحتجز أو المعتقل فيما يخص الهجرة اذا اعتقد الضابط انه موجود في البلاد بصورة غير مشروعة.

وكان المجلس التشريعي لولاية أريزونا الذي يهيمن عليه الجمهوريون أقر القانون قبل ثلاثة أشهر في محاولة لطرد نحو نصف مليون مهاجر غير شرعي من الولاية ووقف تدفق مهربي البشر والمخدرات عبر حدود الولاية.

ويوجب القانون على رجال الشرطة المحلية وشرطة الولاية التحقق من وضع الهجرة لاي شخص يشتبهون في انه مهاجر غير شرعي ومن يتم احتجازه لانتهاكه قوانين المرور أو أي انتهاكات أخرى.

وقالت وزارة العدل الامريكية ان بنود القانون تمثل تعديا على السلطة الاتحادية بشأن سياسة الهجرة وتطبيقها.

وفي قرارها الذي جاء في 36 صفحة اتفقت بولتون مع هذا الرأي وقالت " المحكمة ... تجد ان الولايات المتحدة ستعاني على الارجح ضررا لا يمكن اصلاحه اذا لم تمنع مبدئيا تنفيذ هذه الاجزاء (من القانون)."

ووصفت جين بريور حاكمة أريزونا الحكم بأنه "عائق على الطريق" وقالت ان الولاية ستستأنفه سريعا.

وقال خبراء قانونيون انهم يتوقعون انتقال القضية الى المحكمة العليا الامريكية.

المصدر: وكالة رويترز

قال السيد محمد عامر الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، أمس الأربعاء بإفران، إنه في الوقت الذي حقق الشباب المغاربة نجاحا في حياتهم ببلدان الاقامة، فإن آخرين يواجهون صعوبات إثر الأزمة العالمية وهم يعولون على بلدهم من أجل تجاوز هذا الوضع.

وأوضح الوزير، الذي كان يتحدث في اختتام المنتدى الأول للشباب المغاربة عبر العالم، أن الوزارة مدعوة الى رفع تحدي مساعدة المغاربة الذين يواجهون هذا النوع من الصعوبات، داعيا الكفاءات الناجحة إلى التعبير عن تضامنهم مع مواطنيهم.
وتوقف في هذا السياق عند مشكلة الأطفال المغاربة غير الممدرسين أو الذين لا يستطيعون مواصلة التمدرس، مذكرا بأن الوزارة أطلقت تجربة رائدة بألمانيا ترمي إلى إعطاء دروس للدعم لهذه الشريحة من المواطنين لتمكينهم من تأهيل قدراتهم في ظروف مثلى.

وأشار الى أن 70 ألف طفل مغربي يزدادون كل سنة في بلدان الإقامة، مشددا على أن هذا الواقع لا يعني تناسي المغرب الذي يعول على جميع شبابه من أجل مواصلة مساره التنموي التحديثي.

وبخصوص المقترحات التي قدمها المنتدى، أعرب السيد عامر عن التزام وزارته بالعمل بتنسيق مع مجلس الجالية المغربية بالخارج وجميع القطاعات الوزارية لتفعيلها.

وفي ختام أشغال المنتدى، أبرز المشاركون ضرورة تنظيم لقاءات مماثلة بوتيرة منتظمة لتبادل المعلومات وتقويم المنجزات، داعين إلى خلق نوادي وشبكات لتسهيل تبادل المعطيات حول المغرب والمواضيع التي تهم مغاربة المهجر (الاستثمار، العمل الجمعوي، الابداعات الفنية...(.

كما أوصى اللقاء بتعزيز التواصل بين الشباب المغاربة عبر العالم، إضافة إلى تحسين مناخ الاستثمارات من أجل تعزيز جاذبية المملكة اقتصاديا بالنسبة للمستثمرين الأجانب والمغاربة المقيمين بالخارج الراغبين في وضع خبراتهم ومواردهم في خدمة تنمية بلادهم.

يذكر أن حوالي 4ر3 مليون مغربي يقطنون حاليا بالخارج، بينما لم يكن عددهم يتجاوز 3ر1 مليون في عقد التسعينيات.
وشارك في المنتدى الذي نظم من طرف الوزارة المكلفة بالجالية المغربية بالخارج والمجلس الأعلى للمغاربة المقيمين بالخارج أزيد من 450 شابا مغربيا يقيمون في حوالي 30 بلدا.

المصدر: وكالة المغرب العربي

يحل المغرب ضيف شرف على المهرجان الثقافي الدولي "ميدي فيست" الذي سينعقد ابتداء من اليوم الجمعة ب"مينفي" بإقليم "أكرجينتي" (صقلية(.

وعلم أمس الخميس من مصدر قنصلي، أن هذا المهرجان في دورته الأولى يعد مناسبة للاندماج والتبادل من خلال معرفة عميقة للثقافة والقيم التي تميز الشعوب المتوسطية.

وحسب المصدر ذاته، فإن منظمي هذه التظاهرة ارتأوا أن يتزامن تاريخ افتتاح هذه الدورة مع احتفال المملكة المغربية بعيد العرش المجيد، مسجلين بذلك مشاركتهم  في الاحتفالات بهذه المناسبة.

وسيتح هذا الحدث ،الذي سيتواصل على مدى ثلاثة أيام، للزوار فرصة الوقوف عن كثب على مختلف مظاهر الثقافة والحضارة المغربيتن من قبيل الفولكلور والموسيقى والصناعة التقليدية والقفطان المغربي.

وأشاد نائب رئيس الحكومة المحلية لصقلية والوزير الإقليمي للمالية السيد ميشل سيمنو ،خلال مؤتمر صحفي خصص لتقديم المهرجان، بالانفتاح والتطور السياسي والاقتصادي والاجتماعي اللذين يشهدهما المغرب منذ سنوات.

وبعد أن أعرب عن استعداد الحكومة المحلية لجزيرة صقلية لتعزيز التعاون مع المغرب، والاستفادة من العلاقات المتميزة القائمة بين الجانين ،ومع الاتحاد الأوروبي، أعلن المسؤول المحلي عن نية حكومته في إدراج المغرب في البرنامج الموجه لتعزيز المبادلات مع بلدان  البحر الأبيض المتوسط.

ومن جانبه، أبرز عمدة "مينفي" ميشل بوتا أهمية الحوار الثقافي بين البلدان المتوسطية، مشيرا الى وجود جالية مغربية مهمة في جزيرة صقلية وفي إقليم مدينة "مينفي"، تشارك بشكل فعال في التنمية الاقتصادية، مضيفا أن هذه "الجالية تعد نموذجا للاندماج والتفاهم".

وأضاف أن مهرجان ميديفيست يمثل إشارة صداقة تجاه الجالية المغربية المقيمة بالاقليم، داعيا إلى رفع الجواجز بين مختلف الجاليات المقيمة به .

من جهته، أكد القنصل العام للمغرب في باليرمو السيد يوسف بلا، على أهمية البعد الثقافي والبشري في تطوير العلاقات الأوروبية المتوسطية، مضيفا أن هذا الحدث يعد  فرصة لتقديم المغرب، وهو "البلد الذي يتميز بدينامية اقتصادية واجتماعية فريدة من نوعها في المنطقة".

واعتبر الدبلوماسي المغربي، الذي استعرض فرص الاستثمار المتاحة في المغرب، أن مهرجان ميدي فيست يعد أيضا فرصة  لتعزيز المكتسبات في مجال التعاون الاقتصادي.

وسيكون الفضاء المغربي المقام في الساحة الرئيسية للمدينة، والذي يعد مكانا للقاء وللتبادل، مسرحا للعديد من الأنشطة المبرمجة في هذه التظاهرة.

وينظم مهرجان "ميدي فيست"، الذي يتميز بمشاركة العديد من البلدان، بمبادرة من الحكومة الإقليمية لصقلية، وعمادة مدينة "مينفي"، والقنصلية العامة للمغرب في "باليرمو"، وجمعيات المقاولين المحليين، والجمعية المغربية "أبواب المتوسط".

المصدر: وكالة المغرب العربي

تطوان- تفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لاعتلاء جلالته عرش أسلافه الميامين، محفوفا بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن ومرفوقا بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، اليوم السبت بالقصر الملكي بتطوان، باستقبال بعض أبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، الذين يعانون من أمراض مزمنة، مرفوقين بذويهم، وذلك استجابة لرغبتهم في المثول بين يدي جلالته والتعبير عن امتنانهم للرعاية الملكية السامية.

ويتعلق الأمر بكل من أسماء برجال (ألمانيا) وياسمين حلبي (ألمانيا) وزيد البحموشي (ألمانيا سابقا والمغرب حاليا) ومريم مصباح (بلجيكا) وندير زرمات ( فرنسا) ونعيمة آيت علي (هولندا) وعثمان هاروس (هولندا) وأنور البوقرابي (هولندا) وياسمين سارة (ألمانيا) وسفيان بوكرين ( ألمانيا(

حضر هذا الاستقبال السيد عمر عزيمان الرئيس المنتدب لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج.

المصدر: وكالة المغرب العربي

يشارك ما يناهز 500 من شباب مغاربة العالم، منذ أمس الثلاثاء، في أشغال المنتدى الأول لشباب مغاربة العالم، المقام في جامعة الأخوين بإفران، الذين قدموا من ثلاثين بلدا، من المغرب العربي، وغرب إفريقيا، وأوروبا، والشرق الأوسط، وأميركا الشمالية، إضافة إلى المغرب.

وينعقد اللقاء تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ويجمع العديد من الشباب، الذين جرى اختيارهم بناء على انخراطهم في العمل المدني وتدبير المشاريع والإبداع الثقافي. وتهدف التظاهرة، المنظمة حول ثلاثة فضاءات موضوعاتية (الإبداع والانخراط والتدبير)، إلى تبادل التجارب بين الشباب من مختلف دول الهجرة، وكذا بينهم وبين الشباب، الذين يعيشون في المغرب.

ارتباطا بالموضوع، يعيش ثلثا مغاربة أوروبا حالة عزوبة، وتمثل الفئة العمرية، ما بين 25 إلى 35 سنة، 57 في المائة بدول القارة العجوز، وهو ما يعني، حسب دراسة أنجزتها الوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول، المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، ومجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، أن الاتجاه العام للشباب المغربي في المهجر يسير نحو التأخر في الزواج أكثر مما كان عليه الوضع في السابق.

وتشير الدراسة ذاتها إلى أنه من بين 35 في المائة من الذين يصرحون بوضعهم كمتزوجين أو في وضعية معاشرة، هناك 84 في المائة يعيشون مع مغاربة أو مغربيات، في حين يعيش 16 في المائة فقط مع جنسيات أخرى.

وقدمت نتائج هذه الدراسة، مساء أول أمس الاثنين، بالدارالبيضاء، بحضور إدريس اليزمي، رئيس مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، ومحمد البرنوصي، الكاتب العام للوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، ومسؤولين عن معهد " BVA"، الذي أعد الدراسة، التي شملت عينة مكونة من ألفين و610 مغربيات ومغاربة، أو من أصل مغربي من الجيلين الأول والثاني، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و34 سنة، ويقيمون في أوروبا، (فرنسا وإسبانيا وإيطاليا وبلجيكا وهولندا وألمانيا).

وذكر إدريس اليزمي أن هذا المنتدى الأول من نوعه يشارك فيه شباب من 30 دولة، لخلق فضاء من الحوار وتبادل التجارب وبناء شراكات، وقال، خلال تقديم نتائج الدراسة، "لابد من تقوية فضاءات الالتقاء والحوار والعمل المشترك، لأن هناك عدة تحولات اجتماعية واقتصادية، تفرض انخراط الجميع".

ولم تشمل الدراسة، المنجزة تحت عنوان "مغاربة العالم"، المغاربة المقيمين في دول الخليج والقارة الإفريقية والأميركية، واقتصرت على دول أوروبية فقط. وحول هذا الموضوع، أوضح اليزمي، في لقاء مع "المغربية"، أن هناك أكثر من 85 في المائة من أفراد الجالية المغربية في الخارج تقيم في أوروبا، وقال "حاولنا إدماج مغاربة بريطانيا وكندا، في هذا الاستطلاع، لكن من الصعب إدماج مغاربة أميركا وإفريقيا وآسيا، لأن أعدادهم لا تزيد عن المئات، كما أن هناك صعوبات تقنية لتحقيق هذا المطلب، لكن هذا لا يعني أن عدم اشتمال الدراسة على آراء هؤلاء المغاربة سيغير النتائج".

من جهته، ذكر محمد البرنوصي أن هناك مقاربة وضعتها الوزارة لإدماج شباب مغاربة العالم، مبنية أساسا على الجانب الثقافي، وقال "أعتقد أن الثقافة هي المفتاح لتقوية علاقة الفئات الشابة من أبناء الجالية المغربية المقيمة في الخارج بالوطن الأم، والوزارة قامت بسياسة مندمجة في هذا الإطار بالتركيز على خلق مراكز ثقافية في بلدان الإقامة". وأفاد البرنوصي أن 76 في المائة من تحويلات المغاربة المقيمين في الخارج، تذهب نحو الاستهلاك الداخلي، مثل الأكل والشرب وهي تحويلات تضامنية، وأضاف "فعلا، هناك تراجع لتحويلات مغاربة العالم نحو المغرب بفعل الأزمة المالية العالمية، لكن هذه التحويلات بدأت تعود لوتيرتها الطبيعية، وهذا يدل على القوة التضامنية التي يتميز بها المغاربة".

وحسب الدراسة ذاتها، فإن 76 في المائة من مغاربة أوروبا، بينهم 83 في المائة من المولودين فيها، يشعرون بالارتياح في البلدان التي يقيمون بها، ويصرح 58 في المائة من مجموع مغاربة العالم، وحوالي 74 في المائة من الشباب المنتمين للجيل الثاني، الذين يتمتعون بحق التصويت وتسمح لهم الفرصة بممارسة السياسية، بأنهم يشاركون في كل الانتخابات أو، على الأقل، في أهم الانتخابات في بلدان الإقامة.

وينخرط المستجوبون في هيئات جمعوية في بلدان الإقامة بالوتيرة التالية: جمعيات رياضية 20 في المائة، جمعيات دينية 9 في المائة، جمعيات التضامن والتعاون 9 في المائة، لكن 4 في المائة منهم فقط ينتمون إلى أحزاب أو حركات سياسية، وما يشجع الشباب على الانخراط بشكل أكبر هو الثقة، التي يعبر عنها غالبية المستجوبين تجاه مؤسسات بلدان الإقامة، مثلا المدرسة 80 في المائة، والقضاء 65 في المائة، أو الشرطة 58 في المائة.

وذكر 97 في المائة من المستجوبين، و99 في المائة من الذين ولدوا في أوروبا، أنهم يتواصلون بلغات بلد الإقامة، ولوحظ أن نسبة مخالطة المغاربة انخفضت بأربع نقاط، مقارنة باستطلاع الرأي المنجز السنة الماضية، في حين ارتفعت نسبة مخالطة المغاربة للجنسيات الأخرى من 10 إلى 12 نقطة.

وأفاد 93 في المائة من المستجوبين أنهم متمكنون من اللغة العربية بصورة جيدة أو متوسطة، و35 في المائة منهم يتحدثون بها ويقرأونها ويكتبونها، وذكر 36 في المائة أنهم مواظبون على الذهاب إلى المسجد أو المصلى، في حين تسعة في المائة منهم يترددون عليها يوميا، و27 في المائة مرة كل أسبوع، ويصرح 15 في المائة منهم بالتردد على هذه الأماكن من حين لآخر.

الصقلي لشباب مغاربة العالم: إنكم تشكلون ثروة كبيرة للمغرب

قالت نزهة الصقلي، وزيرة التنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن، خلال انطلاق أشغال المنتدى الأول لشباب مغاربة العالم، صباح أمس الثلاثاء، بجامعة الأخوين في إفران، مخاطبة حوالي 500 من شباب مغاربة العالم، قدموا من 30 دولة تمثل بلدان أوروبا، "إنكم تشكلون ثروة كبيرة للمغرب، ليس فقط لأن تحويلاتكم المادية نحو المغرب مهمة، بل لأنكم تجسدون التنوع الذي يزخر به المغرب، لأننا مغاربة منفتحون على العالم بثقافاته المتنوعة".

وحضر أشغال المنتدى، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، كل من محمد عامر، الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، وإدريس اليزمي، رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج، وإدريس أوعايشة، رئيس جامعة الأخوين، الذي أعرب عن فخره واعتزازه لاحتضان الجامعة للمنتدى الأول، الذي يمكن من بسط الجسور بين مغاربة الخارج ومغاربة الداخل، للمساهمة في التنمية والتطور العلمي والاقتصادي.

وأضاف مدير جامعة الأخوين "لا يمكن تحقيق التنمية دون العنصر البشري، لأنه عنصر حاسم في هذا التطور، لما له من قدرة على التنمية، وبناء جغرافية المغرب والانفتاح على الآخر، وتعميق قدرته على التكيف مع المستجدات، وهو ما ينسجم مع الإرادة الدولية".

وأضاف إدريس أوعايشة "نطمح إلى مساندتكم، لمساعدة الجامعة على تطوير أدائها لتحقيق أهدافها".
من جهته، قال محمد عامر، إن اختيار جامعة الأخوين لم يأت بشكل اعتباطي. وأضاف "نريد أن نتعبأ جميعا لمزيد من التنمية، للمساهمة في هذه الدينامية، التي يعرفها المغرب، وهذا المنتدى يندرج في إطار الاستراتيجيات الجديدة التي انخرط فيها المغرب".

وأوضح الوزير"لابد من الاستماع إلى شباب العالم لتوطيد علاقته بالمغرب، كما أننا نحترم اندماجه في دول الإقامة، انطلاقا من مبدأ أن الإنسان الذي يبقى متشبثا بجذوره، سيكون أكثر فاعلية في دول الخارج، ومن واجبنا كدولة مساعدتكم حسب استطاعتنا".

من جانبه، أفاد إدريس اليزمي، أن هناك تحولات جذرية يعرفها العالم، وتفرض على المغرب تحديات كبرى لمواكبة هذا التحولات، عن طريق الانخراط الكلي في الأوراش الكبرى على الصعيد الوطني.

يذكر أن التحضير لهذا المنتدى، كان مسبوقا بإنجاز مجلس الجالية المغربية بالخارج، والوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالجالية المغربية المقيمة في الخارج، استطلاعا للرأي من إعداد معهد BV. وشمل البحث الذي أجري، خلال الفترة الممتدة، ما بين 17 ماي و11 يونيو الماضي، عينة من 2610 شباب، تتراوح أعمارهم بين 18 و34 سنة، يقيمون في الدول الأوروبية الست، التي تحتضن أعدادا مهمة من الجالية المغربية.

المصدر: المغربية

حثت منظمة العفو الدولية اليونان اليوم الثلاثاء على وقف معاملة طالبي اللجوء والمهاجرين غير الشرعيين كمجرمين وتحسين أوضاع الاحتجاز السيئة...تتمة

الأربعاء, 28 يوليوز 2010 14:45

اهتمامات الصحف المغربية

اهتمت الصحف الوطنية بنتائج استطلاع الرأي الذي أنجزه المعهد الفرنسي لاستطلاعات الرأي حول الشباب المغاربة في أوروبا, مشيرة إلى أن هذا البحث أكد أن الشباب المغربي المقيم بالخارج مرتبط بشكل وثيق ببلده الأصلي, وفي نفس الوقت جد مندمج في بلدان الاستقبال...تتمة

أكد السيد محمد عامر الوزير المكلف بالجالية المغربية بالخارج،اليوم الثلاثاء بإفران,أن المغرب،الذي يعيش زمن المشاريع الكبرى،يعول كثيرا على مساهمة شبابه المنحدرين من الهجرة في دعم مساره التنموي المتواصل منذ أزيد من عشر سنوات.

وقال عامر في افتتاح المنتدى الأول للشباب المغاربة عبر العالم،الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس،إن البلاد تنهج سياسة ترمي الى إدماج مغاربة العالم في بناء المغرب الحديث.

وأوضح أن المغرب انخرط في عهد صاحب الجلالة الملك محمد السادس في مسلسل تحولات عميقة تمس مختلف جوانب الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية،مشيرا الى أن تقدما ملموسا تحقق في المجال الديموقراطي والحريات الفردية وحرية الرأي وان إصلاحات هيكلية ومشاريع ضخمة للبنيات الأساسية تم اطلاقها في الميدان الاقتصادي.

وبخصوص البرامج التي اعتمدتها الوزارة لفائدة المغاربة بالخارج،توقف السيد عامر عند احداث مراكز ثقافية مغربية في الخارج وتنظيم جامعات صيفية للشباب ورحلات للمغرب وإرساء شراكات ثقافية مع سلطات بلدان الاقامة.

ومن جانبها،أبرزت السيدة نزهة الصقلي وزيرة التنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن أن الشباب المغاربة المنحدرين من الهجرة يمثلون بالنسبة لبلدهم رأسمالا ومصدر إغناء ليس فقط من خلال تحويلاتهم بالعملة الصعبة ولكن أيضا عبر مشاريعهم وأفكارهم وتعبئتهم للدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة.

واستعرضت السيدة الصقلي مجموعة من الأوراش المفتوحة بالمملكة في مختلف المجالات،والتي غيرت وجه البلاد خلال العشر سنوات الأخيرة،خصوصا في ميدان حقوق الانسان والمساواة بين الجنسين والحقوق السياسية والمدنية والبنيات الأساسية والسياحة والصحة والتعليم.

وشدد السيد ادريس اليازمي رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج على أن المغرب اليوم مستعد أكثر من أي وقت مضى للعمل على تحقيق تطلعات شبابه بالخارج،مشيرا الى الاصلاحات التي تم اطلاقها في البلاد ومن جملتها الاعتراف بالتعدد الثقافي واللغوي للمغاربة،ومنهم مغاربة الخارج.

وينظم هذا المنتدى من قبل مجلس الجالية المغربية بالخارج بحضور حوالي 500 مشارك قدموا من ثلاثين دولة ومن المغرب.

المصدر: وكالة المغرب العربي

طالبت الشبكة المغربية عبر وطنية للهجرة والتنمية حكومات الدول بالمصادقة على المواثيق الدولية المتضمنة لحقوق المهاجرين،والاتفاقيات والمعاهدات ذات الصلة،واحترامها وتفعيلها.

وشددت الشبكة،في الإعلان الصادر في ختام لقائها الثالث يومي 24 و 25 يوليوز الجاري بالعرائش،على العمل بشكل تشاركي وتنسيقي مع مختلف الفعاليات المدنية على الصعيد العالمي من أجل المطالبة بالمصادقة على الاتفاقيات الدولية لحماية العمال المهاجرين،وتحيين الترسانة القانونية التي تحمي المهاجر سواء في بلد المهجر أو العبور أو الاستقبال،و"الضغط على صناع القرار بدول الاستقبال من أجل العمل على حل مشاكل المهاجرين ضحايا الأوضاع الهشة".
كما أوصى المشاركون في "إعلان العرائش"،الذي توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه،بضرورة "وضع حكامة جيدة للهجرة ترتكز على ضمان الحقوق وتعزيز المكتسبات بعيدا عن كل مقاربة أمنية أو قطاعية تبسيطية،تعتبر الهجرة مشكلا وليست عاملا لتنمية بلدان الإقامة والاستقبال".

ودعا المشاركون في هذا اللقاء،الذي يندرج في سياق التحضير للمنتدى العالمي للهجرة والتنمية يومي 8 و9 نونبر بالمكسيك،الحكومات المشاركة في المنتدى الى اعتبار المجتمع المدني فاعلا أساسيا في المجال،وإرجاع الحوار الدائر داخل المنتديات إلى أروقة الأمم المتحدة لإعطائه صبغة "تقريرية ومسؤولة"،وبناء شراكات بين الحكومات والمجتمع المدني تقوم على نظرة للهجرة بكافة أبعادها التنموية.

كما أكدت الشبكة على دور الدولة المغربية في التصدي لسياسات دول الاستقبال والدفاع عن حقوق جالياتها ومكتسباتها ببلدان الإقامة،والدعوة إلى استثمار وضع المغرب المتقدم مع الاتحاد الأوروبي في دعم قدرات جمعيات ومنظمات المهاجرين المغاربة في أوربا.

وطالبت بوضع ميثاق للجالية يحدد الحقوق والواجبات،و"ترسيخ المواطنة الكاملة من خلال المشاركة السياسية والانتخابية عبر تفعيل الحق في الترشح خلال الانتخابات التشريعية سنة 2012،وتمكينهم من تمثيلية ديموقراطية في المؤسسات الوطنية،ووضع استراتيجية شاملة تهتم بظاهرة الهجرة بمختلف أبعادها،وإشراك المجتمع المدني للتحضير للمنتدى العالمي للهجرة والتنمية المرتقب انعقاده بالمغرب سنة 2012".

وطالبت الشبكة،التي كانت تحمل إسم الشبكة الأورو مغربية للهجرة والتنمية،الاتحاد الأوربي بتبسيط المساطر من أجل تسهيل حركة المهاجرين في الحياة العامة واحترام خصوصياتهم،والتراجع عن القوانين التي تختزل الهجرة في الجوانب الأمنية والإدارية بشكل قطاعي ودون إعمال المقاربة الحقوقية،ووضع سياسات تأخذ بعين الاعتبار الخدمات التي أسداها المهاجرون لبلدان الاستقبال واعتبار الهجرة قيمة مضافة وعدم إقصاء المهاجرين.

كما دعا المشاركون في اللقاء،الذي حمل شعار "الهجرة،حقوق الإنسان،المواطنة،التنمية"،"بلدان العالم العربي للاعتراف بالقوانين الضامنة لحقوق المهاجر وتفعليها،ومراجعة قانون الكفالة بما يضمن مسؤولية الدولة في حماية المهاجر ويمنحه وجودا قانونيا ببلد الاستقبال،ورفع كل أشكال الحيف والاستغلال التي تتعرض له النساء المهاجرات".

وشدد "إعلان العرائش" على "عدم إخضاع معاملة المهاجرين للصراعات السياسية بين الدول والاستيلاء على ممتلكاتهم تحت ذرائع قانونية مختلفة (حالة المهاجرين المغاربة المطرودين من الجزائر كمثال)،والتنبيه إلى أن كلفة الهجرة غير العربية مكلفة سياسيا واجتماعيا وتعرقل الاندماج السياسي والاقتصادي داخل العالم العربي".

وأوصى الإعلان الدول المصدرة للهجرة المنظمات الدولية بدعم مجهودات جمعيات الجالية في الدفاع عن حقوق المهاجرين وتعزيز المكتسبات وتشجيع التنسيق وتوفير الرعاية القانونية والاجتماعية،وبناء شراكات لتعميم الممارسات الحسنة،ومأسسة قواعد العمل داخل المنتديات العالمية للهجرة والتنمية.

وأبرز المشاركون "ضرورة تشبيك عمل المجتمع المدني سواء في المغرب والمهجر،وتطوير البحث في مجال الهجرة،ودعم وتطوير علاقات الشراكة المدنية جنوب- جنوب وشمال - جنوب،والتحسيس بمخاطر الهجرة السرية".

المصدر: وكالة المغرب العربي

أكد استطلاع للرأي أنجزه المعهد الفرنسي لاستطلاعات الرأي حول الشباب المغاربة في أوروبا أن الشباب المغربي المقيم بالخارج مرتبط بشكل وثيق ببلده الأصلي، وفي نفس الوقت جد مندمج في بلدان الاستقبال.

وأوضح البحث الذي قدمت نتائجه مساء أمس الاثنين بالدار البيضاء، بحضور الكاتب العام للوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد البرنوصي، ورئيس مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد إدريس اليازمي، أن 50 في المائة من المستجوبين صرحوا بأنهم يتقنون التحدث والقراءة والكتابة باللغة العربية.

وأشار إلى أن 31 في المائة من الشباب المغاربة في بلدان المهجر تلقوا دروس تعلم اللغة العربية بالمساجد ، بينما 25 في المائة تلقوا بالمدارس، وذلك بفضل المبادرات التي تتخذها الحكومة المغربية، مبرزا أن هذه الأرقام تعكس تشبث الشباب المغربي القوي باللغة العربية.

وسجل البحث أن نسبة 99 في المائة من المزدادين بأوربا صرحوا بأنهم يتواصلون بلغات بلدان الاستقبال، مضيفا أن ما بين 88 و100 في المائة من المستجوبين يعتبرون هذه الكفاءة اللغوية من الأولويات الأساسية.

وفيما يخص الهوية، أوضح الاستطلاع أن نسبة 50 في المائة من المستجوبين و66 في المائة من الذين ولدوا بأوربا يعبرون عن هويتهم بجنسيتهم الثانية المكتسبة، فضلا عن هويتهم المغربية المؤكدة بشكل كبير بالإضافة على ذلك يشعر 76 في المائة من مجموع المستجوبين و83 في المائة من المولودين بأوربا، أنهم يعيشون في وطنهم في البلدان التي يقيمون بها.

أما ما يتعلق بالانخراط في الحياة السياسية أوضح الاستطلاع أن ما يناهز 74 في المائة من الشباب الذين تم استجوابهم لهم الحق في التصويت والمشاركة في جميع الانتخابات التي تجرى في بلدان الاستقبال.

وأكد المستجوبون انخراطهم في العمل الجمعوي في البلدان المضيفة، بحيث أن 20 في المائة من هؤلاء الشباب أعضاء في الجمعيات الرياضية و9 في المائة في الجمعيات التي تعنى بالشؤون الدينية، و4 فقط منتمون للأحزاب السياسية.

ويبدو التمييز في ارتفاع مقارنة بالماضي، حيث أعرب 53 في المائة من الشباب عن إحساسهم بأنهم ضحايا التمييز، أي بارتفاع 4 نقاط مقارنة ب2009.

وأوضح الاستطلاع أنه إذا كان هذا التمييز ضعيفا بالنسبة للديانة (13 في المائة) والتعليم (14 في المائة) و(21 في المائة) حسب القطاعات، فإنه يرتفع في مجال العمل ب83 في المائة، خاصة إذا تعلق الأمر بولوج سوق الشغل (32 في المائة(

وفيما يخص الجانب العائلي أظهر الاستطلاع أن هناك زيارات متعددة ومتواترة للمغرب موضحا أن 97 في المائة يزورون المملكة، منهم 69 في المائة يزورونها بصورة منتظمة أو عدة مرات في السنة، بينما الحالات النادرة التي لا تزور المغرب وذلك لعدم توفرها على معارف بالمملكة أو على الإمكانات المادية أو على الوقت اللازم لذلك.

ومن جهة أخرى أوضح السيد جيل سليمان المدير العام المساعد لمعهد (بي في أ)، أنه من خلال معطيات الاستطلاع يبدو جليا أن الأمر يتعلق بساكنة شابة منحدرة من هجرة مغربية غالبيتها حديثة العهد تلقى قسم هام منها البداية الأولى للحياة التربوية والاجتماعية في المغرب.

وأضاف أن هذه الخصائص تعكس التحولات العميقة للهجرة المغربية خلال العقدين الأخيرين (خاصة ظواهر التشبيب والتأنيث والتنوع) مدعمة بذلك المؤشرات التي أفرزها البحث سواء تعلق الأمر بالوتيرة السريعة لتجدر الشباب في البلدان الاستقبال أو بالحفاظ على الثوابت الهوية الأصيلة والروابط مع المغرب.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الاستطلاع، الذي أنجز بطلب من مجلس الجالية المغربية بالخارج في العديد من البلدان الأوربية حول الشباب المغربي أو المنحدر من أصول مغربية المتراوحة أعمارهم ما بين 18و34 سنة من قبل معهد فرنسي لاستطلاعات الرأي (بي في أ)، يندرج في الاستعداد لعقد المنتدى الأول لشباب مغاربة العالم.

ويشارك في هذا المنتدى، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حوالي 500 شاب قدموا من 30 بلدا منهم المغرب.

المصدر : وكالة المغرب العربي

أكد الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون السيد يوسف العمراني،اليوم الثلاثاء بالرباط،أن الردود على تحديات الهجرة ينبغي أن تكون "ذكية وبعيدة عن ردود الأفعال المعادية للأجانب والانطواء بسبب الهوية".

وقال السيد العمراني،في كلمة خلال افتتاح اجتماع للخبراء حول هجرة الجماعات الهشة "إن الردود التي علينا أن نتصورها بشأن تحديات الهجرة ينبغي أن تكون ذكية بشكل كاف لتفادي ردود الأفعال الانطوائية بسبب الهوية ومحاربة السلوكيات المعادية للأجانب وإدراك الإسهام الإيجابي للهجرة والمفيد للطرفين".

وبعد أن أبرز تأثير الأزمة الاقتصادية والمالية الدولية على حياة المهاجرين،شدد السيد العمراني على أنه يتعين على الأطراف المعنية تفادي جعل هذه الفئة،التي أسهمت في الإقلاع الاقتصادي لبلدان الاستقبال،أول مستهدف بإجراءات اقتصادية وضحية لأعمال تمييزية.

من جهة أخرى،أكد أن الحوار والتشاور وانخراط مجموع الأطراف المعنية هو السبيل الوحيد لحل مشكل حساس من قبيل الهجرة،مضيفا أن "مصلحة الاتحاد الأوروبي تقتضي إشراك شركائه المتوسطيين والأفارقة لمعالجة،بكل شفافية ومسؤولية،كل سياسة أو إجراء أو مبادرة من شأنها التأثير على الوضع القانوني أو الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي للمهاجرين بأوروبا".

ودعا الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون،بهذه المناسبة،البلدان الأوروبية إلى التصديق على اتفاقية الأمم المتحدة لحماية حقوق العمال المهاجرين وأفراد أسرهم.

ومن جانبها،أبرزت المديرة العامة لاندماج المهاجرين بكتابة الدولة الإسبانية المكلفة بالهجرة السيدة إستريلا رودريغز باردو أن الأزمة المالية تعتبر مناسبة للتفكير في سبل ضمان حماية المجموعات الهشة للمهاجرين،لا سيما ضحايا الاتجار في البشر أي القاصرين غير المرافقين والنساء المهاجرات.

وأكدت أن تدبير تدفقات الهجرة وكذا محاربة الاتجار في البشر يقتضيان تعاونا فاعلا بين البلدان الأصلية وبلدان الاستقبال والعبور.
وأَضافت أن التحديات التي يطرحها مشكل الهجرة يمكن رفعها بفضل تحسيس أفضل للضحايا المحتملين وتبادل التجارب بين بلدان تنتمي لمناطق مختلفة.

من جهته،ركز سفير الاتحاد الأوروبي لدى المغرب السيد إنيكو لاندابورو على سياسة الاتحاد الأوروبي في مجال الهجرة،موضحا أن هذه السياسة ترتكز على ثلاث محاور رئيسية تتمثل في اندماج المهاجرين في مجتمعات الاستقبال من خلال تمتيعهم بجميع الحقوق المخولة لرعايا بلدان الاستقبال،ومحاربة الهجرة غير الشرعية،والجمع بين ثنائية الهجرة والتنمية.
وبعد أن وصف دينامية التعاون التي أعقبت المؤتمر الوزاري الأورو-إفريقي حول الهجرة والتنمية الذي انعقد بالرباط في يوليوز 2006 ب`"النموذجية"،دعا ممثل الاتحاد الأوروبي في المغرب إلى تعزيز المكتسبات من خلال تقوية الحوار متعدد الأطراف.
يشار إلى أن هذا الاجتماع،الذي يندرج في إطار المسلسل التحضيري للمؤتمر الأورو-إفريقي الثالث حول الهجرة والتنمية الذي سينعقد بدكار سنة 2011،سيمكن من تحديد جملة من آليات التعاون حول القضايا الخاصة بجماعات الهجرة،وخاصة ضحايا الاتجار بالبشر،والقاصرين غير المرفوقين،والنساء المهاجرات.

وسينافش أزيد من خمسين مندوبا يمثلون 27 بلدا إفريقيا وأوروبيا وثمانية منظمات دولية،على مدى ثلاثة أيام،واقع هجرات هذه الفئة من الأشخاص على طول مسار الهجرة الغرب-إفريقية،والممارسات الجيدة في صلب السياسات والمشاريع القائمة،واستراتيجيات الوقاية الأكثر فعالية بهدف توجيه توصيات عملية لمؤتمر دكار.

المصدر : وكالة المغرب العربي

كشف بحث أنجزه أحد المعاهد المتخصصة في الأبحاث والدراسات، أخيرا، شمل عينة من الشباب المغاربة، القاطنين في بلدان أوروبية، أو من أصل مغربي، أن 59 في المائة من المعنيين حصلوا من قبل على جنسية بلد الإقامة، بينما تقدم 23 في المائة منهم بطلب في الموضوع، و15 في المائة غير معنيين بهذا الشأن.

وأفاد البحث، الذي أنجز بطلب من مجلس الجالية المغربية بالخارج، والوزارة المنتدبة المكلفة بالجالية المغربية بالخارج، أن 50 في المائة من الشباب الحاصلين على جنسية بلد الإقامة متشبثون جدا بجنسيتهم المغربية، وأن نسبة تصل إلى 83 في المائة، عبروا عن ارتياحهم تجاه ظروف العيش في البلد، الذي ازدادوا فيه.

في هذا الإطار، عبرت نسبة كبيرة من الشباب، تصل إلى 94 في المائة، عن استمرار انتمائها إلى مغربيتها، فيما تشعر 82 في المائة من الشباب أنها مغربية في بلد الإقامة، ونسبة 28 في المائة يجب أن تنسى جذورها لقبول ظروف الإقامة.

وترى نسبة 93 في المائة بأنها يتعين عليها التواصل بالعربية، على الأقل، ونصف العينة المستجوبة تتحدث وتقرأ وتكتب هذه اللغة، وتأتى لهم ذلك طريق دراسة اللغة المعنية في البلد الأوربي، إما في مسجد (31 في المائة)، أو في مدرسة، في إطار الدروس التي تسهر عليها الحكومة المغربية (25 في المائة)، أو في إطار جمعية (13 في المائة).

وعبرت نسبة تصل على 53 في المائة، من شباب الجيل الثاني، عن رغبتها في ممارسة حق التصويت في الانتخابات، التي تجري في بلد الاستقبال، ومشاركتها في الحياة السياسية.

وصرحت نسبة تصل إلى 97 في المائة، في المجموع، و99 في المائة بالنسبة إلى الشباب المزداد في البلد الأوروبي، بأنها تتواصل جيدا بلغة البلد، بل إن حوالي 100 في المائة من المعنيين يشددون على أن الإلمام الجيد بلغة بلد الإقامة، يعد أولوية.
وتتنوع الحياة الاجتماعية من شاب إلى آخر، لكن نسبة تصل إلى 96 في المائة منهم، على اتصال دائم مع المغاربة القاطنين في بلدهم، أو من أصل مغربي، في حين عبرت نسبة 84 في المائة بأنها على اتصال، أيضا، مع الجاليات الأخرى.

ومن المعطيات التي كشفت عنها الدراسة، أن ثلثي الشباب غير متزوجين، وهذه النسبة تعد أكثر وضوحا بالنسبة إلى الشباب المتراوحة أعمارهم بين 25 و35 سنة، علما أن أعمار العينة، التي شملها البحث، تتراوح بين 18 و34 سنة، وبلغ عدد المستجوبين 2610 فردا.

ويتواصل الشباب مع عائلاتهم وذويهم، ومعارفهم في المغرب باستمرار، وتصل النسبة إلى 91 في المائة، خصوصا عبر الهاتف والإنترنت، في حين لا يتواصل منهم 63 في المائة إلا في بعض الأحيان.

وتظل التحويلات وسيلة للتضامن بالنسبة إلى 43 في المائة، رغم صغر السن، وترتفع النسبة في أوساط الشباب الذين يتوفرون على منصب شغل (45 في المائة)، خصوصا أن 29 في المائة من الشباب يوجدون في طور الدراسة، و14 في المائة منهم عاطلون عن العمل، و10 في المائة ربات بيوت.

وفي المجال الديني كشق البحث أن 36 في المائة من الشباب يذهبون إلى المسجد، أو مكان للصلاة، منهم نسبة 9 في المائة بشكل يومي، و27 في المائة مرة في الأسبوع، و15 في المائة، من حين إلى آخر.

ويستفاد من البحث أن 54 في المائة من الشباب، الذي شملته الدراسة، يعيشون في بلدان الإقامة، منذ 10 سنوات فقط، في حين أن 80 في المائة منهم في تلك البلدان، منذ 20 سنة، على الأقل، وازداد 56 في المائة منهم في المغرب.

يذكر أن البلدان الأوروبية، التي شملها البحث، المنجز عبر الهاتف، هي فرنسا، وبلجيكا، وهولندا، وألمانيا، وإسبانيا، وإيطاليا، وهي البلدان التي تعيش فيها الجالية المغربية بكثرة، إذ يعيش حوالي 800 ألف مغربي في فرنسا. ويشكل المغاربة الجالية الأولى في بلجيكا، والثانية في إسبانيا. وارتفع عدد المغاربة، الذين يعيشون في الخارج إلى حوالي 3.5 ملايين فرد، معظمهم في البلدان الأوروبية، بنسبة تفوق 60 في المائة.

المصدر: المغربية

بطلب من مجلس الجالية المغربية بالخارج والوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالجالية المغربية بالخارج، أشرفت مؤسسة BVA على انجاز بحث في العديد من الدول الأوروبية حول الشباب المغربي أو المنحدر من أصول مغربية (18-34) المُقيم بالدول الرئيسية الست (فرنسا ، بلجيكا، ألمانيا، هولاندة، إسبانيا، إيطاليا). وقد شمل هذا البحث عينة تقدر ب 2610 اشخاص يتوزعون على البلدان الستة المذكورة اعتمادا على مبدإ الكوطا.

وقد أنجز البحث الميداني عبر الهاتف في كل من فرنسا وبلجيكا وهولاندة وألمانيا. أما إسبانيا وإيطاليا، حيث تعتبر الهجرة المغربية حديثة العهد، فقد تم اللجوء إلى اعتماد المقابلة المباشرة.

ولضمان تمثيلية العينات، فقد تم الاعتماد على منهجية الكوطا داخل كل بلد تبعا لمكان الازدياد (المغرب أو بلد الاستقبال)، والنوع و السن والتوزيع الجغرافي بناء على المعطيات الاحصائية الرسمية المتوفرة في كل بلد.

وتخضع التقارير المفصلة للبحث حاليا لدراسة معمقة.

قراءة الخلاصات العامة التي أفرزها استطلاع الرأي يجب أن تأخذ بعين الاعتبار الخصائص
الكبرى للعينة. ف 54 % من الشباب الذين شملهم البحث يعيشون في بلدان الإقامة منذ 10 سنوات فقط أو مدة تقل عن ذلك، في حين يقيم 80 % منهم منذ 20 سنة أو أقل، بينما ولد 56 % منهم بالمغرب.

وتبعا لذلك، يبدو جليا أن الأمر يتعلق بساكنة شابة منحدرة من هجرة مغربية غالبيتها حديثة العهد، تلقى قسم هام منها البداية الأولى، على الأقل، للحياة التربوية والاجتماعية في المغرب. ومن جهة أخرى ، تعكس هذه الخصائص التحولات العميقة للهجرة المغربية خلال العقدين الأخيرين (خاصة ظواهر التشبيب والتأنيث والتنوع) مدعمة بذلك المؤشرات التي أفرزها البحث، سواء تعلق الأمر بالوتيرة السريعة لتجذر الشباب في بلدان الاستقبال أو بالحفاظ على ثوابت الهوية الأصلية والروابط مع المغرب.

أ . انفتاح وتأقلم واضحين في بلدان الإقامة

1-اتجاه عام نحو التجنس

59 % من المستجوبين يتمتعون بجنسية بلد الإقامة. 23 % منهم قدموا أو يعتزمون تقديم طلب الحصول على الجنسية. بينما لا ينوي 15 % فقط منهم القيام بذلك.

2. تحديد للهوية من خلال الجنسية المكتسبة

50 % من المستجوبين و66 % من الذين ولدوا بأوروبا يعبرون عن هويتهم بجنسيتهم الثانية المكتسبة فضلا عن هويتهم المغربية المؤكدة بشكل كبير. وبالإضافة إلى ذلك، يشعر 76 % من مجموع المستجوبين و83 % من المولودين بأوروبا «تماما» أو «بالأحرى» أنهم يعيشون في وطنهم في البلدان التي يقيمون بها.

3. انخراط قوي في الحياة السياسية لبلدان الإقامة

يصرح 58 % -كنسبة متوسطة- وحوالي ثلاثة أرباع (74 %) الشباب المنتمين للجيل الثاني، الذين يتمتعون بحق التصويت وتسمح لهم الفرصة بممارسته، بمشاركتهم في كل الانتخابات أو -على الأقل- في أهم الانتخابات في البلدان التي يقيمون بها.

ويصرح المستجوبون بانتمائهم لهيئة جمعوية في بلدان الإقامة بالوتيرة التالية: جمعيات رياضية 20%، جمعيات دينية 9 %، جمعيات التضامن والتعاون 9%. لكن 4 % منهم فقط ينتمون لأحزاب أو حركات سياسية. ورغم أن هذه الأرقام تظل بكل تأكيد متواضعة نسبيا إلا أنها تعبر عن بداية انخراط مواطن لهؤلاء الشباب.

ومما يشجع الشباب على انخراط أكبر، الثقة التي يعبر عنها غالبية المستجوبين تجاه مؤسسات بلدان الإقامة كالمدرسة (80%)، والقضاء (65%)، أو الشرطة (58%).

4. التمكن من لغات بلدان الإقامة: أولوية قصوى

97 % من مجموع المستجوبين و99 % من الذين ولدوا بأوروبا يصرحون أنهم يتواصلون بلغات بلدان الإقامة. 84 % يمكنهم التحدث بها وقراءتها وكتابتها. بالإضافة إلى ذلك، من 88 % إلى 100 % من المستجوبين يعتبرون امتلاك هذه الكفاءة اللغوية من الأولويات الأساسية.

5. علاقات اجتماعية متنوعة، بما فيها علاقات خارج فضاء الجالية

من الطبيعي أن يعاشر 96 % من المستجوبين مغاربةً أو أشخاصاً من أصول مغربية (96%). ومن الأرقام المعبرة كون 91 % يعاشرون أشخاصا يحملون جنسية بلد الإقامة، و82 % يعاشرون أشخاصا من جنسيات أخرى. ويلاحظ أن نسبة مخالطة المغاربة قد انخفضت بأربعة نقط مقارنة باستطلاع الرأي الذي أنجزه المجلس بتعاون مع مؤسسة BVA سنة 2009، في حين ارتفعت نسبة مخالطة الجنسيات الأخرى من 10 إلى 12 نقطة.

6. زواج متأخر، تفضيل الزواج بالمسلمات والمغربيات، وبروز الزواج بالأجنبيات

في ما يتعلق بالوضعية العائلية يلاحظ أن ثلثي المستجوبين عُزب، ولا «يعيشون في وضع معاشرة». وهي نسبة معبرة، خاصة وأن الفئة العمرية 25 / 35 سنة تمثل 57 %من العينة وهو ما يسجل اندماج الشباب المغربي المهاجر في الاتجاه العام نحو التأخر في الزواج أكثر مما كان عليه الأمر سابقا.

ومن بين 35 % الذين يصرحون بوضعهم كمتزوجين أو في وضعية معاشرة، 84 % يعيشون مع مغاربة أو مغربيات. في حين يعيش 16 % مع جنسيات أخرى.

ب . حرص على المحافظة

على محددات الهوية الأصلية

٭ شبه إجماع على الشعور بالانتماء للمغرب

ما زال 94 % من الشباب المستجوب يشعرون أنهم مغاربة.82 % منهم يعتقدون أنهم يُعتبرون مغاربة في دول الاقامة، لكن 28 % فقط يعتبرون أن قبولهم في بلدان الإقامة يتوقف على نسيان أصولهم.

٭ تشبث قوي باللغة العربية وبتعلمها

93 % من المستجوبين يصرحون بأنهم متمكنين من اللغة العربية بصورة جيدة أو متوسطة، و50% منهم يمارسونها تحدثا وقراءة وكتابة. وضمن الأشخاص الذين تابعوا دروس اللغة العربية في أوروبا 31 % تعلموها بالمساجد، و 25 % بالمدارس في إطار البرامج التي تنظمها الحكومة المغربية، في حين أن 13 % تعلموها في إطار جمعوي. وحوالي ثلاثة أرباع المستفيدين من هذه الدروس يعبرون عن رضاهم (72% من إلى 76 % تبعا للمكان الذي تابعوا فيه الدروس).

٭ تردد على أماكن العبادة الإسلامية بالنسبة لثلث المستجوبين

36 % يصرحون بمواظبتهم على الذهاب إلى المسجد أو المصلى، 9 % منهم يترددون عليها يوميا، و27 % مرة كل أسبوع. في حين يصرح 15 % منهم بالتردد على هذه الأماكن من حين لآخر.

٭ علاقات عائلية مرنة وهادئة:

يصرح الشباب المستجوب بنسبة تتراوح بين 42 % و 50 % بعدم حدوث خصام بينهم وبين آبائهم حول قضايا مختلفة. أما الذين عرفوا خصومات من هذا النوع فترتبط هذه الأخيرة بموضوع علاقاتهم الغرامية بالنسبة ل 13 % والدراسة بالنسبة ل30 % ، مرورا بنسب وسيطة ترتبط بمواضيع من قبيل مشاريع الأبناء، والدين والتقاليد، والأصدقاء والمعاشرة والخرجات والهواية. وتسمح هذه التصريحات بالقول أن الصراعات بين الأجيال نادرا ما تُعرض الأسر لتوترات عنيفة.

من جهة أخرى، يعتبر 32 % ضرورة الحصول على رأي أسرتهم حول اختيار زوجاتهم، مقابل 20 % يعتبرون أن هذا الرأي «غير مهم».ونصف المستجوبين تقريبا (47%) يحتلون موقعا وسيطا ما داموا يعتبرون أنه من المستحسن اللجوء إلى رأي الأسرة حول هذا الموضوع الهام.

وأخيرا، يفضل المستجوبون العازبون أن تكون زوجاتهم من أصل مغربي (59%) أو من المسلمات (82%)،

ج. روابط ملموسة ومنتظمة مع المغرب

1. تواصل مستمر مع الأسرة والأصدقاء بالمغرب

يتأكد استمرار الارتباط بالوطن وبالعائلة مرة أخرى من خلال 91 من المستجوبين الذين يعتبرون أنه من المهم جدا أو من المهم الحفاظ على علاقتهم بعائلاتهم بالمغرب. وتبعا لذلك، يحافظ 92 على اتصالات مع أسرهم أو أصدقائهم عبر الهاتف أو الأنترنت ، وكثيرا ما يواظب 63 منهم على ذلك.

2. التحويلات: الحرص على التضامن العائلي

على الرغم من حداثة سنهم ، يصرح 43 % من المستجوبين بتقديمهم للدعم المادي لفرد من أفراد أسرهم بالمغرب. وتظل هذه النسبة معبرة خصوصا وأن 45 % فقط من هؤلاء الشباب يمارسون عملا ما (29 %ما زالوا طلابا، 14 %عاطلون عن العمل، 10 % نساء في البيوت، و2 «آخرون»)

3. زيارات متعددة ومتواترة للمغرب

يقول 97 % منهم أنهم يزورون المغرب، 69 % منهم بصورة منتظمة أو حتى عدة مرات في السنة. والحالات النادرة التي لا تزور المغرب قط فهي محرومة من ذلك لعدم توفرها على معارف بالمغرب أو على الإمكانات المادية أو على الوقت اللازم لذلك.

4. المُشَاركة السياسية: الأولوية لبلدان الإقامة

أغلب الشباب الذين تم استجوابهم (54%) يعتبرون أن من المهم ممارسة هذه المشاركة في بلد الاستقبال، بينما يمتنع 26 % عن التصريح. ويفضل 20 % ممارسة تلك المشاركة في المغرب.

د . يَتمثل الشباب صوراً غير واضحة، وأنواعاً متغيرة من الميز

1. المغرب: صورة البلد أفضل من صورة الجالية المنحدرة منه بينما يعتبر 79 % أن المغرب يتمتع بصورة جيدة في بلدان إقامتهم، يرى 48 % منهم فقط أن الشباب ذوي الأصول المغربية يتمتعون أيضا بصورة جيدة. ويزداد الفارق بشدة لدى الشباب الذين ولدوا في أوروبا (83 % مقابل 46%). وقد تزايد هذا الشعور السلبي منذ سنة 2009 من 5 إلى 14 تبعا للدول الأوروبية المعنية بالظاهرة.

2. شعور سائد بالميز

يبدو الميز الذي يعتقد الشباب المستجوبون أنهم ضحيته في ارتفاع مقارنة بسنة 2009. فاليوم لا يخفي 53 % من الشباب إحساسهم بأنهم ضحايا للميز، أي بارتفاع 4 نقط مقارنة ب 2009. وإذا كان هذا الميز ضعيفا بالنسبة للديانة (13%) أو التعليم (من 14 % إلى 21 % حسب القطاعات)، فإنه يرتفع بالنسبة للعمل (38%) وخاصة حينما يتعلق الأمر بولوج سوق الشغل (32%).

ويسود الاعتقاد لدى المستجوبين أنه من الصعب الوصول إلى حلول في بلدان الإقامة حينما يكون الشخص من أصل مغربي، خاصة بالنسبة للعمل (%75) ولكن أيضا بالنسبة للسكن (60%). وتتراجع هذه الأرقام إلى 19 %بالنسبة للخدمات الصحية، و33 % بالنسبة للتكوين والقروض البنكية.

المصدر: جريدة الاتحاد الاشتراكي

كشف بحث أنجزه أحد المعاهد المتخصصة في الأبحاث والدراسات، أخيرا، شمل عينة من الشباب المغاربة، القاطنين في بلدان أوروبية، أو من أصل مغربي، أن 59 في المائة من المعنيين حصلوا من قبل على جنسية بلد الإقامة، بينما تقدم 23 في المائة منهم بطلب في الموضوع، و15 في المائة غير معنيين بهذا الشأن.

وأفاد البحث، الذي أنجز بطلب من مجلس الجالية المغربية بالخارج، والوزارة المنتدبة المكلفة بالجالية المغربية بالخارج، أن 50 في المائة من الشباب الحاصلين على جنسية بلد الإقامة متشبثون جدا بجنسيتهم المغربية، وأن نسبة تصل إلى 83 في المائة، عبروا عن ارتياحهم تجاه ظروف العيش في البلد، الذي ازدادوا فيه.

في هذا الإطار، عبرت نسبة كبيرة من الشباب، تصل إلى 94 في المائة، عن استمرار انتمائها إلى مغربيتها، فيما تشعر 82 في المائة من الشباب أنها مغربية في بلد الإقامة، ونسبة 28 في المائة يجب أن تنسى جذورها لقبول ظروف الإقامة.

وترى نسبة 93 في المائة بأنها يتعين عليها التواصل بالعربية، على الأقل، ونصف العينة المستجوبة تتحدث وتقرأ وتكتب هذه اللغة، وتأتى لهم ذلك طريق دراسة اللغة المعنية في البلد الأوربي، إما في مسجد (31 في المائة)، أو في مدرسة، في إطار الدروس التي تسهر عليها الحكومة المغربية (25 في المائة)، أو في إطار جمعية (13 في المائة).

وعبرت نسبة تصل على 53 في المائة، من شباب الجيل الثاني، عن رغبتها في ممارسة حق التصويت في الانتخابات، التي تجري في بلد الاستقبال، ومشاركتها في الحياة السياسية.

وصرحت نسبة تصل إلى 97 في المائة، في المجموع، و99 في المائة بالنسبة إلى الشباب المزداد في البلد الأوروبي، بأنها تتواصل جيدا بلغة البلد، بل إن حوالي 100 في المائة من المعنيين يشددون على أن الإلمام الجيد بلغة بلد الإقامة، يعد أولوية.
وتتنوع الحياة الاجتماعية من شاب إلى آخر، لكن نسبة تصل إلى 96 في المائة منهم، على اتصال دائم مع المغاربة القاطنين في بلدهم، أو من أصل مغربي، في حين عبرت نسبة 84 في المائة بأنها على اتصال، أيضا، مع الجاليات الأخرى.

ومن المعطيات التي كشفت عنها الدراسة، أن ثلثي الشباب غير متزوجين، وهذه النسبة تعد أكثر وضوحا بالنسبة إلى الشباب المتراوحة أعمارهم بين 25 و35 سنة، علما أن أعمار العينة، التي شملها البحث، تتراوح بين 18 و34 سنة، وبلغ عدد المستجوبين 2610 فردا.

ويتواصل الشباب مع عائلاتهم وذويهم، ومعارفهم في المغرب باستمرار، وتصل النسبة إلى 91 في المائة، خصوصا عبر الهاتف والإنترنت، في حين لا يتواصل منهم 63 في المائة إلا في بعض الأحيان.

وتظل التحويلات وسيلة للتضامن بالنسبة إلى 43 في المائة، رغم صغر السن، وترتفع النسبة في أوساط الشباب الذين يتوفرون على منصب شغل (45 في المائة)، خصوصا أن 29 في المائة من الشباب يوجدون في طور الدراسة، و14 في المائة منهم عاطلون عن العمل، و10 في المائة ربات بيوت.

وفي المجال الديني كشق البحث أن 36 في المائة من الشباب يذهبون إلى المسجد، أو مكان للصلاة، منهم نسبة 9 في المائة بشكل يومي، و27 في المائة مرة في الأسبوع، و15 في المائة، من حين إلى آخر.

ويستفاد من البحث أن 54 في المائة من الشباب، الذي شملته الدراسة، يعيشون في بلدان الإقامة، منذ 10 سنوات فقط، في حين أن 80 في المائة منهم في تلك البلدان، منذ 20 سنة، على الأقل، وازداد 56 في المائة منهم في المغرب.

يذكر أن البلدان الأوروبية، التي شملها البحث، المنجز عبر الهاتف، هي فرنسا، وبلجيكا، وهولندا، وألمانيا، وإسبانيا، وإيطاليا، وهي البلدان التي تعيش فيها الجالية المغربية بكثرة، إذ يعيش حوالي 800 ألف مغربي في فرنسا. ويشكل المغاربة الجالية الأولى في بلجيكا، والثانية في إسبانيا. وارتفع عدد المغاربة، الذين يعيشون في الخارج إلى حوالي 3.5 ملايين فرد، معظمهم في البلدان الأوروبية، بنسبة تفوق 60 في المائة.

المصدر: المغربية

علم اليوم الثلاثاء لدى مصالح الجمارك، أن أزيد من 116 ألف مغربي مقيم بالخارج عبروا باب سبتة، إلى غاية يوم أمس الإثنين، لقضاء عطلتهم بالمغرب.

وأوضح المصدر ذاته أن هؤلاء المغاربة وصلوا على متن 31 ألف عربة خفيفة وأزيد من 38 حافلة.
من جهة أخرى، بلغ عدد المغاربة المقيمين بالخارج الذين غادروا المغرب في اتجاه بلدان الاستقبال حتى نفس التاريخ أزيد من 70 ألف شخص على متن 17 ألف عربة خفيفة وخمس حافلات.

ويؤكد عدد من المغاربة المقيمين في الخارج، أن عملية مرحبا، التي انطلقت في 5 يونيو الماضي، تتم في ظروف جيدة، معربين عن ارتياحهم للإجراءات التي اتخذتها السلطات على مستوى هذا المركز الحدودي.

وتشمل هذه الإجراءات فتح ممرات مخصصة لأفراد الجالية المغربية، وتجهيزها بآخر جيل من الحواسيب بغية ضمان سرعة وانسيابية في التنقل، وتعبئة أزيد من 130 جمركيا وجمركية، فضلا عن وضع خلية استقبال لفائدة أفراد الجالية.

وتنظم العملية، التي تنتهي في 15 شتنبر المقبل، لجنة وطنية متخصصة تحت رئاسة وزارة الداخلية. وتضم اللجنة 30 هيئة تمثل مختلف الوزارات والسلطات المكلفة بالأمن والمؤسسات المعنية.

المصدر: وكالة المغرب العربي

انطلقت مساء أمس الإثنين الدورة السادسة لمهرجان إيمنتانوت للمهاجر " أمزواك"، الذي يعتبر تظاهرة ثقافية وفنية تروم تمتين الروابط بين المهاجر ووطنه الأم.

وتميز حفل افتتاح هذه التظاهرة، التي ينظمها منتدى إيمنتانوت للثقافة والفنون الى غاية 31 يوليوز الجاري تحت شعار" دورة أعلام أحواش إمنتانوت"، بتنظيم استعراض للفرق الفلكلورية المشاركة البالغ عددها 15 مجموعة تمثل مختلف جهات المملكة، والتي جابت المحاور الكبرى للمدينة، وذلك على إيقاعات وأهازيج الموسيقى العريقة.

كما قدم خلال حفل الافتتاح، الذي حضره على الخصوص الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد عامر ووالي جهة مراكش تانسيفت الحوز السيد محمد مهيدية وعامل اقليم شيشاوة السيد عبد الفتاح لبجيوي، عرض للفرقة البهلوانية " سيدي أحمد أوموسى "، بالإضافة إلى فرق الفروسية التقليدية.

وأكد السيد محمد العسري في كلمة باسم المجلس البلدي لإيمنتانوت بهذه المناسبة، أن هذه التظاهرة تعكس مدى الاهتمام الخاص والدائم الذي يتم ايلاؤه لأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، داعيا كافة الشباب المقيم بديار المهجر إلى الانخراط في دعم الجهود التنموية التي شرع فيها المغرب على المستوى السوسيو -اقتصادي.

وتعتبر هذه التظاهرة، المنظمة بتعاون مع المجلس البلدي لمدينة ايمنتانوت، محطة هامة للتعريف بالفن الأمازيغي وتوسيع نطاق إشعاعه خاصة "فن أحواش" ، بالاضافة الى التعريف بالمؤهلات الثقافية والفنية التي تزخر بها هذه المنطقة في مجال الشعر والغناء الأمازيغي.

وتتطلع اللجنة المنظمة لهذا المهرجان إلى جعل هذه التظاهرة محطة لتثمين والحفاظ على الفن الشعبي الأمازيغي الذي تزخر به هذه المنطقة التي تعتبر أحد قلاع هذا النمط الفني سواء ما تعلق بالجانب الشعري أوالغنائي المتوارث من جيل لآخر.
وتعد هذه التظاهرة ملتقى سنوي لتثمين الموروث الثقافي للمهاجر وذلك من خلال توطيد علاقته بجذوره التاريخية والحضارية والارتقاء بالعلاقة التي تربطه بوطنه سعيا إلى مد جسور الحوار والتواصل.

ومن بين الفرق الشعبية المشاركة في تنشيط فقرات هذه الدورة ، مجموعات " تاسكوين"  وأحواش وأحيدوس  وسمفونية الروايس، ومجموعات غنائية محلية وأخرى وطنية مثل لجواد ، والسهام ، والفنانة فاطمة تبعمرانت وعائشة تشنويت والرايس أعراب اتيكي، علاوة على مجموعة "ميزان هوارة" وأحيدوس وأكلاكال تلوين، والركبة لزاكورة وقلعة مكونة.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة بالاضافة الى السهرات الفنية، تنظيم ندوة حول أعلام أحواش إمنتانوت، فضلا عن إجراء عدد من العمليات الطبية تهم فحص التلاميذ ضعاف البصر، وإعذار الأطفال المنحدرين من أسر معوزة، وفحص مجاني لمرضى السكري، بالاضافة إلى تنظيم  دوري في كرة القدم لفئة الفتيان وسباق وطني على الطريق.

المصدر: وكالة المغرب العربي

قالت مصادر إعلامية أن قصص المهاجر المغربي يسمى إدريس حصلت على شهرة واسعة جدا، وتبين أخيرا أن هناك كاتبين مغربيين هما من قاما بتأليف تلك القصص ...تتمة

ينظم مجلس الجالية المغربية بالخارج أنشطة ثقافية ورياضية وموسيقية تسلط الضوء على تاريخ الهجرة وإبداع مغاربة العالم, وذلك في إطار مشاركته في فعاليات مهرجان الناظور المتوسطي...تتمة

يحتضن المغرب، من 27 إلى 29 يوليوز الجاري، اجتماعا للخبراء حول هجرة الجماعات الهشة، وذلك في إطار المسلسل التحضيري للمؤتمر الأورو-إفريقي الثالث حول الهجرة والتنمية الذي سينعقد بدكار سنة 2011.

وأوضح بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون أن هذا الاجتماع، الذي ينظم تحت رعاية الحكومتين المغربية والإسبانية بتعاون مع المركز الدولي لتنمية سياسات الهجرة والمؤسسة الدولية لأمريكا اللاتينية والإدارة والسياسات العامة، سيمكن من تحديد جملة من آليات التعاون حول القضايا الخاصة بجماعات الهجرة، وخاصة ضحايا الاتجار بالبشر، والقاصرين غير المرفوقين، والنساء المهاجرات.

وأضاف المصدر ذاته أن أزيد من خمسين مندوبا يمثلون 27 بلدا إفريقيا وأوروبيا وثمانية منظمات دولية، سينافشون على مدى ثلاثة أيام واقع هجرات هذه الفئة من الأشخاص على طول مسار الهجرة الغرب-إفريقية، والممارسات الجيدة في صلب السياسات والمشاريع القائمة واستراتيجيات الوقاية الأكثر فعالية بهدف توجيه توصيات عملية للمؤتمر الوزاري بدكار.
وكان المؤتمر الأول الأورو-إفريقي حول الهجرة والتنمية، الذي احتضنته الرباط في يوليوز 2006، قد شكل سابقة من حيث أهمية المشاركة الذي تميز بها (60 بلدا إفريقيا وأوروبيا)، ومقاربته الشمولية التي تربط أبعاد الهجرة بضرورة التنمية وتصوره الشامل المرتكز على الحوار والتعاون بين بلدان الأصل والعبور والاستقبال.

وذكر المصدر ذاته أن المؤتمر الأورو-إفريقي الثاني حول الهجرة والتنمية انعقد في باريس عام 2008 وتبنى، على الخصوص، برنامجا للتعاون يمتد على ثلاث سنوات.

المصدر: وكالة المغرب العربي

اختتمت، مساء أمس الأحد بالدار البيضاء، أشغال ندوة دولية نظمها على مدى يومين (24 و25 يوليوز الجاري) مجلس الجالية المغربية بالخارج حول موضوع "الرياضيون المغاربة عبر العالم: التاريخ والرهانات الحالية".

وشكلت هذه الندوة فرصة للمؤرخين الرياضيين المغاربة والأجانب وعدد من الأسماء الرياضية المعروفة على الصعيد الوطني، القديمة منها والتي لازالت تمارس حتى اليوم، إلى جانب عدد من الصحافيين المتخصصين لتناول تاريخ الرياضيين المغاربة في الخارج الذين عملوا على جعل المملكة أرضا للرياضة ومشتلا للأبطال.

كما كانت مناسبة أيضا لتسليط الضوء على مساهمة الأبطال الشباب من أصل مغربي الذين يستثمرون على نحو متزايد في مجال التنمية البشرية من خلال السهر على نقل المهارات والقيم والخبرات والتجارب في مختلف التخصصات إلى وطنهم الأم من خلال إنشاء مراكز للتكوين وجمعيات وشركات.

وقدم السيد ادريس اليازمي، رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج، بالمناسبة التوصيات التي خرجت بها الندوة من بينها اقتراح بإحداث متحف للرياضة بالمغرب يساهم في التعريف بالرياضيين المغاربة في الداخل والخارج وكذا أرشفة جميع الوثائق والوسائط السمعية البصرية للحفاظ على هذا التراث الوطني.

وخلص إلى أن المشاركين أوصوا أيضا بتنظيم مواعيد سنوية للرياضيين والاهتمام بهم بعد انتهاء مشوارهم الرياضي وتشجيع القدماء منهم على التوجه نحو التعليم الرياضي وتنظيم ملتقيات دولية سنوية في مختلف التخصصات.

وعرف برنامج هذه الندوة، التي نظمت بشراكة مع القناة الثانية (دوزيم)، حضور أكثر من مائة مشارك من المغرب ومن الخارج لاسيما من بلجيكا وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا والسويد والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة.

المصدر: وكالة المغرب العربي

انطلقت ،يوم السبت بالدار البيضاء، أشغال ندوة دولية ينظمها مجلس الجالية المغربية بالخارج في موضوع "الرياضيون المغاربة عبر العالم: التاريخ والرهانات الحالية" بمشاركة مجموعة من المؤرخين الرياضيين المغاربة والأجانب وعدد من الأسماء الرياضية والإعلامية المعروفة على الصعيد الوطني.

وحسب المنظمين فإن هذه الندوة، المنظمة بشراكة مع القناة الثانية (دوزيم)، تهدف إلى المساهمة في كتابة تاريخ الرياضيين المغاربة في الخارج ابتداء من أواسط 1930 إلى بروز الأجيال الجديدة من الرياضيين المغاربة من ذوي أصول مهاجرة ، مرورا بالرموز الأسطورية لسنوات 1950 و1960، إلى جانب تكريم هؤلاء الرياضيين لمساهمتهم في انبثاق وتطوير الرياضة الوطنية المغربية.

وفي هذا الصدد، اعتبر الكاتب العام لوزارة الشبيبة والرياضة السيد كريم عكاري خلال افتتاح أشغال هذه الندوة أن هذا الملتقى المتميز يشكل مناسبة بالنسبة للخبراء والباحثين المغاربة والأجانب لتقديم شهاداتهم التي ستعيد رسم مراحل هامة من تاريخ الرياضيين المغاربة داخل وخارج المغرب، وتحليل مسارات الأجيال الجديدة والإكراهات التي تواجهها خاصة في ما يتعلق بالهوية الرياضية فضلا عن تعزيز التعاون بين كل المتدخلين في القطاع.

وأكد أن التطورات التي يعرفها المشهد الرياضي الوطني، وتأثيرات العولمة ليس فقط على وضعية المهاجرين المغاربة بل أيضا على مساراتهم الرياضية، جعلت الرياضيين المغاربة في الخارج في مواجهة تحديين يتعلقان بتحديد الانتماء والاختيار بين بلد الاستقبال والوطن الأم، والاتجاه نحو تجنيس الرياضيين الأجانب الذي أصبح ميسما للرياضة العالمية ما يسهم في انفصال الرياضيين عن أوطانهم الأصلية.

وبعد أن أبرز الأهمية التي يوليها المغرب للرياضة باعتبارها رافعة حقيقية للتنمية المستدامة، أشار إلى أنه رغم كل الجهود التي تبذل من أجل النهوض بالرياضة الوطنية وتعزيز مكانة المغرب الرياضية على الصعيد الدولي وهو ما يحتاج الى تظافر جهود كل المعنيين بالقطاع، فإن المغرب يعاني للأسف من نقص في الموارد البشرية المتخصصة في المهن الرياضية .
ودعا في هذا السياق إلى تكثيف الجهود وتوحيدها لاستقطاب الكفاءات الرياضية المغربية المقيمة بالخارج للاستفادة من الخبرات التي راكمتها في هذا المجال.

ومن جانبه، أوضح رئيس مجموعة العمل "الثقافات والتعليم والهويات" داخل مجلس الجالية المغربية بالخارج، السيد يونس أجراي أن هذه الندوة تندرج ضمن سلسلة من اللقاءات التي نظمها المجلس لمناقشة عدد من القضايا التي تهم الجالية المغربية في الخارج كقضية اللغات وتعليمها، وأوضاع المتقاعدين المهاجرين، والتحديات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجه أفراد الجالية، وذلك وفق مقاربة تتوخى تقريب المسؤولين  من أوضاع هذه الجالية ومساعدتهم على اتخاذ القرارات التي تتلاءم وتطلعات المغاربة المقيمين خارج أرض الوطن.

وشدد على أن الموضوع يكتسي أهميته بالنظر إلى الموقع الذي باتت تشغله الرياضة في حياة المهاجرين المغاربة، خاصة وأنها صارت بمثابة تلك اللحمة التي تسهم بقوة في تمتين الروابط الاجتماعية بين أفراد الجالية وقناة لتحقيق التواصل فيما بينهم .

وأكد بدوره أن مسألة الهوية والانتماء تفرض نفسها بقوة على أبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، مما يحتم العمل على الاستفادة من الفرصة التي يتيحها هذا الملتقى لبلورة تصورات ومقترحات ملموسة تساعد على إيجاد الحلول المناسبة لطبيعة هذا التحدي.

فيما قال رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج السيد ادريس اليزمي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب حفل الافتتاح، إن الهدف الرئيسي للندوة هو المساهمة في كتابة تاريخ الرياضيين المغاربة بالعالم باعتبارهم يشكلون القدوة للأجيال الصاعدة في التحلي بالإرادة وحب العمل والتواضع وهي ، بالإضافة إلى الموهبة، تشكل المستند لبناء شخصية رياضية قادرة على العطاء المتواصل.

وأضاف أن ما يميز هذه الندوة هو الحضور المتفرد لرياضيين مغاربة بصموا تاريخ الرياضة الوطنية والعالمية، مما من شأنه أن يدعم المبادرات التي يقوم بها من أجل التوثيق للذاكرة الرياضية المغربية خاصة عبر الاستفادة من أرشيف الصور الذي ما يزال الرياضيون يحتفظون به.

ويذكر أن برنامج هذا اللقاء، الذي سيختتم أشغاله مساء غد الأحد ويعرف حضور أكثر من مائة مشارك من المغرب ومن الخارج لاسيما من بلجيكا وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا والسويد والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة، يتضمن مناقشة العديد من المحاور التي تهم بالخصوص مسارات الرياضيين المغاربة بالخارج والاختصاصات المتعددة للرياضيين المغاربة عبر العالم ومسالك الهوية الرياضية.

المصدر: وكالة المغرب العربي

نظمت الشبكة الأورومغربية للهجرة والتنمية لقاءها الثالث اليوم الجمعة بمدينة العرائش بمشاركة مجموعة من فعاليات المجتمع المدني من المغرب والمهجر الناشطة في المجال.

ويهدف اللقاء،الذي أطلق عليه اسم دورة محمد عواد،العضو المؤسس للشبكة،إلى تفعيل الشبكة الأورومغربية للهجرة والتنمية لمسايرة التطورات التي شهدتها قضية الهجرة خلال السنوات الأخيرة،سواء من خلال تغير اتجاهات الهجرة وطبيعتها،أو خصائص المهاجرين المغاربة في الخارج.

ويشارك في هذا اللقاء،العشرات من الفاعلين وممثلي جمعيات المغاربة المقيمين بفرنسا وإسبانيا وبلجيكا وإيطاليا واليونان،ومشاركين من الفيليبين والسينغال،ومتطوعين في جمعيات تنموية بعدد من مدن المغرب.

وأوضح مومن الصبيحي،العضو المؤسس لمنتدى منظمات غير الحكومية للتنمية في شمال المغرب (فونورد) وعضو الشبكة الاورومغربية،أن اللقاء يروم أيضا خلق فضاء للحوار حول القضايا المرتبطة بالهجرة لجعل المجتمع المدني شريكا فعالا في تجسيد الوضع المتقدم للمغرب مع الاتحاد الاوروبي على أرض الواقع.

وسيمكن اللقاء،الذي شارك فيه حوالي 100 متدخل،جمعيات الهجرة والتنمية بالمغرب وبالمهجر من توطيد علاقات التعاون في سبيل القيام بمجموعة من المشاريع المشتركة،فضلا عن مناقشة مجموعة من المواضيع المرتبطة بواقع الجالية المقيمة بديار المهجر،من بينها على الخصوص مطالب المشاركة في الحياة السياسية بالبلد الأم.

وفي كلمة خلال افتتاح اللقاء،أكد رئيس اللجنة الأممية لحماية حقوق العمال المهاجرين بجنيف عبد الحميد الجمري على أن "هناك نقص على مستوى حكامة الهجرة على المستوى الدولي،يتعين على الجمعيات والشبكات العاملة في هذا المجال تغطيته".
وبعد أن أشار إلى النصوص المؤسسة للحكامة الدولية في مجال الهجرة،والتي تعتمد على مراجع المكتب الدولي للعمل ولجنة الأمم المتحدة لحماية حقوق العمال المهاجرين والمنظمة الدولية للهجرة،أبرز أن "قرارات المؤسسات الدولية تخضع لتجاذبات تحكمها المصالح الاقتصادية والسياسية،ما يعزز دور المجتمع المدني".

وأضاف أنه من هذا المنطلق،تبرز الحاجة إلى تفعيل الشبكة الأورومغربية للهجرة والتنمية من خلال وضع برنامج عمل واقعي قابل للتنفيذ يحدد أهدافا دقيقة،وذلك لتمكين الشبكة من أن تكون قوة اقتراحية بخصوص قضايا الهجرة والتنمية بمنطقة المغرب العربي.

ومضى إلى أن خصائص ظاهرة الهجرة تغيرت خلال السنوات الأخيرة،سواء من حيث اتجاه هذه الحركة الإنسانية أو كفاءات المهاجرين أو تحول بعض البلدان من مصدر إلى مستقبل أو من بلد عبور إلى بلد استقبال،موضحا أن هذا "التغير يتطلب من المجتمع المدني تقديم اقتراحات عملية لمسايرته".

وفي هذا الصدد،أبرز منسق الشبكة الأورومغربية الباحث عبد الفتاح الزين أن هذه الهيئة تركز على فتح أبواب التعاون والحوار بين الجهات الرسمية والمجتمع المدني على أساس خلاصات وتوصيات اللقاءات الدولية في مجال الهجرة والتنمية.

وطالب مجموعة من المتدخلين خلال اللقاء بضرورة الاعتراف بجمعيات المهاجرين كشريك أساسي في التنمية،وإشراكها من طرف الحكومات في وضع السياسات العمومية،وضمان توفر أوضاع جيدة للعمال المهاجرين ببلدان الإقامة.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تم مؤخرا بفرنسا إطلاق تلفزة إلكترونية جديدة موجهة لمغاربة العالم تحت إسم "سينيرجي تي- في".

وأوضح بلاغ لهيئة التنسيق بين مغاربة العالم ( إس .إم .إم)  التي أنشأت هذه التلفزة أنه بالإمكان مشاهدة هذه القناة على موقع "سينيرجي مغاربة العالم وأصدقاء المغرب"  مشيرا إلى أن القناة تشكل أداة رئيسية للتواصل أوسع لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج.
وأبرز رئيس الهيئة السيد عزيز عمر أن النسيج الجمعوي للمغاربة المقيمين بالخارج غني بتنوعه ومجالات نشاطه ويحتاج إلى التثمين "، مشيرا إلى أن من شأن هذه المبادرة المساهمة في تعزيز التواصل بخصوص الجمعيات وفي ما بينها من خلال موقع إلكتروني دينامي يخصص حيزا هاما للتكوين والتنمية المشتركة، وتلفزة إلكترونية مفتوحة أمام الفاعلين الجمعويين .
وتندرج هذه المبادرة، حسب المصدر ذاته، في إطار مواكبة وتثمين وتعزيز قدرات جمعيات المهاجرين المغاربة في إطار مشروع تسهر عليه الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة في الخارج.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تنظم الوزارة المكلفة بالجالية المغربية المقيمة في الخارج ومجلس الجالية المغربية بالخارج ،يومي 27 و28 يوليوز الجاري ،المنتدى الأول لمغاربة العالم الشباب،بحضور حوالي 500 مشارك من 30 بلدا.

وأوضح بلاغ مشترك للوزارة والمجلس أنه سيلتئم في هذا المنتدى ،المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ،شباب قادمون من المغرب العربي وغرب إفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط وأمريكا الشمالية،وقع الاختيار عليهم بالنظر لانخراطهم في العمل المواطن أو المقاولات أو الإبداع الثقافي.

ويتوخى هذا الحدث ،بالأساس ،تمكين هؤلاء الشباب ونظرائهم المقيمين في المغرب من تبادل التجارب.

وستهم النقاشات بالخصوص مواضيع "الجيل الثاني في أوربا: تأملات انطلاقا من النموذج الفرنسي"،و"الشباب من أصل مغربي: سلوكات وانتظارات"،و"انخراط الشباب عبر تجربة المنظمات غير الحكومية في المغرب"،و"الانخراط السياسي للشباب في أوروبا"،و"رهان الإبداع في سياق معولم: عندما يصبح تعقيد الهوية شيئا يثمن في سوق الفن"،و"اللغات والإبداع: دور الفنانين كناقلين للثقافة بين هنا وهناك".

ويتضمن برنامج التظاهرة أيضا ورشات حول مواضيع "الدفاع عن الحقوق والاندماج هنا وهناك"،و"الانخراط في السياسة: رهانات وآفاق"،و"تعزيز العمل الجمعوي،رافعة للتضامن"،و"بناء صلات وصل جديدة للإعلام والاتصال"،و"تعريف عرض ثقافي مبتكر"،و"الاستثمار وبناء المقاولة الخاصة: خرافات وواقع"،و"النهوض بحركية الكفاءات في خدمة التنمية الاقتصادية والاجتماعية".

كما يشمل البرنامج ندوة حول "الهوية بين الوحدة والتعددية"،فضلا عن استعراض أربع شهادات من الجيل الأول.

وفي إطار التحضيرات لهذا المنتدى،أشار المصدر ذاته إلى أن معهد "بي في أ" أجرى ،ما بين 17 ماي و11 يونيو الماضيين ،استطلاعا للرأي لحساب مجلس الجالية المغربية بالخارج والوزارة شمل عينة من 2610 من الشباب تتراوح أعمارهم ما بين 18 و34 سنة ويقيمون في ألمانيا وبلجيكا وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا وهولندا.

وسيقدم كل من الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة في الخارج السيد محمد عامر ورئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج السيد إدريس اليازمي نتائج هذه الدراسة يوم 26 يوليوز الجاري في الدار البيضاء.

المصدر: وكالة المغرب العربي

يحتضن مركز التكوين للهلال الأحمر المغربي بالمهدية , يومي 24 و25 يوليوز الجاري , ندوة وطنية حول موضوع "الهجرة والتنمية: أية آفاق", تنظمها ثلاث جمعيات مغربية وواحدة فرنسية.

وتندرج هذه الندوة -وفق بلاغ مشترك للمنظمين - في إطار مشروع جماعي يحمل عنوان "جمعيات في أرض المهجر, جمعيات في البلدات الصغيرة: العمل في إطار شبكة من أجل تنمية محلية ومتضامنة".

وسجل البلاغ أن موضوع الندوة يشكل رهانا أساسيا سواء بالنسبة للمغرب أو على الصعيد العالمي, مضيفا أن هذا المشروع الجماعي هو مساهمة من الحركة الجمعوية المنحدرة من الهجرة بفرنسا ومن جمعيات شريكة بالمغرب, بهدف تعزيز قدرات المجتمع المدني في كل من المغرب وفرنسا.

كما تندرج الندوة في إطار مبادرة الاتحاد الأوربي/ برنامج الأمم المتحدة للتنمية حول تيمة الهجرة والتنمية.

ويروم هذا اللقاء الوطني الوقوف عند مكتسبات هذه التجربة والتفكير في علاقات جنوب/ جنوب وجنوب/شمال, وآفاق التشكل في إطار شبكة.

وينظم هذه الندوة كل من منتدى البدائل, ومعهد لتكوين وكلاء التنمية, وجمعية تويا للعمل النسائي, بالإضافة إلى الجمعية الفرنسية (شبكة الهجرة والتنمية والديمقراطية(

المصدر: وكالة المغرب العربي

عقد الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد عامر ،اليوم الخميس بمقر عمالة العرائش ،لقاء توصليا مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج المنتمية لإقليم العرائش.

ويندرج هذا اللقاء في إطار اللقاءات التواصلية المنتظمة التي يجريها السيد عامر مع أفراد الجالية سواء في أرض الوطن أو في بلدان المهجر،بهدف تعزيز الحوار المباشر معهم والاستماع إلى انشغالاتهم ومعرفة تطلعاتهم،والاطلاع على أحوالهم عن قرب،إلى جانب إبراز جهود وبرامج الحكومة في هذا المجال.

وفي كلمة بالمناسبة،جدد السيد عامر التأكيد على العناية المولوية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس منذ اعتلائه العرش،لأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج،مبرزا أهمية الأدوار التي تضطلع بها الجالية المغربية بالخارج في العديد من المجالات.

وأشار ،في هذا الصدد ،إلى الدور الحيوي التي تلعبه هذه الفئة من المواطنين ببلدان المهجر سواء فيما يخص الدفاع عن القضايا المصيرية للمملكة وعلى رأسها قضية الوحدة الترابية،أو على مستوى مساهمتها الفاعلة في المسار التنموي للبلاد من خلال التحويلات المالية المهمة والاستثمارات الموجهة نحو البلد،وكذا مساهمتها في إرساء قيم التضامن وفي جهود محاربة الفقر.

واستعرض الجهود التي تبذلها الحكومة للنهوض بأوضاع الجالية في مختلف المجالات،عبر اعتماد "سياسة جديدة واضحة غير موسمية ودائمة،تواكب حاجيات وانتظارت الجالية".

وذكر الوزير ،في هذا السياق ،بالبرنامج الطموح الذي وضعته الوزارة والذي يتضمن مختلف الجوانب الاقتصادية والإدارية والاجتماعية والثقافية والقانونية والتربوية لتحسين وضعية الجالية المغربية في الخارج،منها عملية العبور لهذه السنة،والتي تعرف تحسنا ملموسا.

وفيما يخص استثمارات الجالية،أشار السيد عامر إلى أن الوزارة قامت باتخاذ إجراءات ملموسة من أجل مواكبة وتحفيز استثمارات مغاربة الخارج ببلدهم الأصلي،ومنها إحداث صندوق يخص استثمارات مغاربة العالم،يرمي إلى تحفيز استثمارات الجالية والمساهمة كذلك في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمغرب،خاصة على المستويين المحلي والجهوي.
ومن جهته،أعرب عامل إقليم العرائش السيد محمد الأمين المرابط الترغي عن استعداد مصالح العمالة لمواكبة وتقديم الدعم اللازم لأفراد الجالية طيلة فترة مقامهم بالإقليم.

وفي هذا الصدد،حث رؤساء الجماعات المحلية ورؤساء المصالح الإقليمية والمحلية على إيلاء عناية خاصة لقضايا وانشغالات الجالية المغربية بالإقليم،والانكباب على معالجة ملفاتهم لاسيما فيما يخص تخفيف المساطر الروتينية للإدارة،وذلك بالنظر للفترة الزمنية القصيرة التي يقضونها بالبلاد.

من جهة أخرى،استعرض السيد المرابط الترغي المشاريع الكبرى التي تم إنجازها أو التي هي في طور الإنجاز بإقليم العرائش،مبرزا المؤهلات التي تتوفر عليها المدينة في مختلف المجالات والفرص الاستثمارية الواعدة التي يتيحها لأفراد الجالية الراغبة في الاستثمار في الإقليم،اعتبارا لقربها من ميناء طنجة المتوسط والبنيات التحتية المهمة على مستوى النقل.

وتميز هذا اللقاء التواصلي الذي حضره فضلا عن أفراد الجالية المغربية المنتمية لإقليم العرائش،برلمانيون ومنتخبون محليون وسلطات محلية،بفتح مناقشات مباشرة،استعرض خلالها عدد من أفراد الجالية بالإقليم المشاكل والصعوبات التي يواجهونها سواء أثناء مقامهم السريع بالإقليم أو في بلدان المهجر التي يعيشون بها.

المصدر: وكالة المغرب العربي

حذر مسؤولون و خبراء مغاربة و أوروبيون من تحويل الهجرة إلى ميدان للتمييز العنصري و الديني بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط و انتقدوا بشدة محاولات اليمين المتطرف الأوروبي الذي يحاول توظيف المنظومة...تتمة

قال إدريس اليومي، رئيس الجالية المغربية بالخارج،إن السياسات العمومية يجب أن تواكب مسلسل اندماج الجاليات المغربية في مجتمعات الإقامة...تتمة

توقع جسن البصري، مدير قطب مغاربة العالم بمجموعة البنك الشعبي، أن تشهد تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج ارتفاعا بحوالي 8 في المائة...تتمة

في ظل الإجراءات الجديدة التي تعتزم الحكومة الإسبانية لمواجهة المشاكل الناجمة عن البطالة خصوصا في أوساط المهاجرين، أقر البرلمان الإسباني بالإجماع ...تتمة

بشاركة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج تخصص القناة الثانية سهرة لتكريم الرياضيين الذين تألقوا في الخارج، وذلك يوم الثلاثاء 27 يوليوز على الساعة 9 ليلا.

قال الأمين العام لمؤسسة منتدى أصيلة السيد محمد بن عيسى، أمس الأربعاء بأصيلة، إنه من غير المقبول أن تنفرد الدول المستقبلة باتخاذ قرارات وإجراءات من جانب واحد في حق المهاجرين، ودون تشاور مسبق مع الحكومات المعنية.

وأوضح السيد بن عيسى، في افتتاح ندوة "الهجرة وحكم القانون بأوروبا" التي تنظمها جامعة المعتمد بن عباد الصيفية في إطار الدورة ال32 لموسم أصيلة الثقافي الدولي، أن هذا الأمر يثير تساؤلات حول المستندات القانونية والإنسانية التي تعتمد عليها حكومات بلدان الاستقبال في أوروبا لتمرير تشريعات تتسم بتأليب الرأي العام الداخلي ضد المهاجرين، وتضعهم تحت طائلة شبح الترحيل القسري الجماعي.

وأضاف "إننا نقدر ظروف الأزمة الاقتصادية والمالية التي تجتازها عدد من الدول الأوروبية، وهي التي فتحت ذراعيها في الماضي للمهاجرين، فساهموا في ازدهار وبناء اقتصادها"، مؤكدا في الوقت ذاته أن "ظرف الأزمة ليس مواتيا للتشريع والحسم النهائي في قضايا حرجة" مثل قضية الهجرة.

وفي السياق ذاته، أكد الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج السيد محمد عامر، أن الاتجاه العام في أوروبا وسائر دول المهجر يتجه نحو تقييد السياسات والقوانين المتعلقة بالهجرة، مبرزا أنه سيكون لذلك تأثير سلبي على الحقوق الأساسية للمهاجرين وللمكتسبات التي راكموها خلال عقود متوالية.

وقال السيد عامر إن معالجة ظاهرة الهجرة لا يجب أن تقتصر على تشديد القوانين وتضييق الخناق على حريات المهاجرين، وإنما باعتماد مقاربة شمولية ومندمجة ترتكز أساسا على التشاور الفعال والتعاون المثمر والمسؤولية المشتركة.

وأشار إلى أن الطريق إلى وضع تدابير متناسقة وإجراءات منسجمة لتدبير قضايا الهجرة لا يزال طويلا، ويتطلب إيجاد صيغ العمل المناسبة لتحقيق التوازن بين مبدإ السيادة والأمن من جهة، وضمان حقوق المهاجرين من جهة أخرى.

وأكد، في هذا الإطار، حرص المغرب على استثمار علاقاته المتميزة مع الاتحاد الأوروبي لوضع وتبني سياسة شمولية، لجعل ظاهرة الهجرة مصدرا مشتركا للازدهار، أكثر من أن تكون مصدرا للخلاف والتوتر.

وتتواصل فعاليات الموسم الثقافي الدولي لأصيلة، الذي تنظمه مؤسسة منتدى أصيلة، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إلى غاية 26 يوليوز الجاري، بتنظيم عدد من الندوات والموائد المستديرة، فضلا أنشطة فنية وأدبية أخرى.

المصدر: وكالة المغرب العربي

أكد السيد إدريس اليازمي، رئيس المجلس الأعلى للجالية المغربية بالخارج أن السياسات العمومية يجب أن تواكب مسلسل اندماج الجاليات المغربية في مجتمعات الإقامة وأن لا تعيقه "وتحترم ازدواجية الجنسية باعتبارها ثروة".

وأوضح السيد اليازمي الذي حل ضيفا مساء أمس الأربعاء على برنامج "نقاط على الحروف" الذي تبثه القناة التلفزية الثانية (دوزيم) أن احترام مسلسل اندماج الجاليات المغربية، على تنوعها، يمكن أن يشكل فرصة تاريخية للمساهمة في تطوير وتيرة التنمية بالمغرب في كل الميادين".

وقال السيد اليازمي إن المهاجر "يحمل ،بطريقة أو بأخرى الوطن معه، ويسعى لرد الجميل له سواء من خلال المساعدات التي يبعث بها أو من خلال عودة الكفاءات أو التعبئة من أجل الجاليات والقضايا المصيرية للمغرب".

ودعا في هذا السياق إلى "تغيير تصوراتنا كدولة ومجتمع" حيال الجاليات المغربية واستيعاب التغيرات التي تعرفها الهجرة ومنها مسألة ازدواجية الجنسية"، مشيرا إلى أن "الحفاظ على العلاقات مع المغرب" كان أحد النتائج الأساسية لاستطلاع للرأي أنجزه المجلس الأعلى للجالية المغربية بالخارج وشمل الشباب من أصل مغربي بستة بلدان أوربية.

وأثار  السيد اليازمي مسألة "تأنيث الهجرة" كظاهرة دولية تمس أيضا الجاليات المغربية مؤكدا أنها تعد تعبيرا عن التحولات السوسيولوجية الإيجابية التي يعرفها المجتمع المغربي وخاصة في ما يتعلق بالمساواة بين الجنسين".

كما اعتبر السيد اليازمي احتلال الجالية المغربية المرتبة الأولى من بين الجاليات الأجنبية في ما يخص الحصول على جنسية أحد البلدان الأوربية، مؤشرا على "دينامية وقدرة المغاربة على الاندماج في مجتمعات الإقامة".

وفي ما يتعلق بالشأن الديني دعا السيد اليازمي إلى توفير أطر دينية قادرة على تأطير الشباب والإجابة على الأسئلة المستجدة التي تشغلهم. كما حث على تكثيف العرض الثقافي المغربي في أوساط الجالية من خلال التعريف بالمملكة وبتنوعها الثقافي واعتماد خطاب صريح وواقعي مع شباب الجاليات، خطاب يقدم المنجزات ويكشف عن التحديات ومواطن الخلل.

وبخصوص الهجرة غير الشرعية، أوضح السيد اليازمي أن المغرب تحول إلى بلد استقبال، مبرزا أن المملكة تعد ثاني بلد في العالم يوقع على الاتفاقية الدولية لحماية المهاجرين كما أنه طرف في اتفاقية حماية اللاجئين.

وعن المشاركة السياسية لأفراد الجالية المغربية، قال السيد اليازمي إن الأمر يستوجب نقاشا رزينا بين كل الفاعلين، موضحا أن تفكير المجلس في هذا الشأن يحكمه انشغالان أساسيان يتعلقان ب"اعتماد مقاربة موسعة للمواطنة والمشاركة في الحياة السياسية للوطن" و"مواكبة وصيانة والحفاظ على حضور مدني وسياسي قوي ببلدان الإقامة".

المصدر: وكالة المغرب العربي

ينظم مجلس الجالية المغربية بالخارج يومي 24 و 25 يوليوز الجاري بالدار البيضاء ندوة دولية في موضوع " الرياضيون المغاربة عبر العالم، التاريخ والرهانات الحالية ".

وأفاد بلاغ للمجلس أن الندوة ستشهد مشاركة مؤرخين للرياضة الوطنية مغاربة وأجانب، ورياضيين مغاربة معتزلين  أوممارسين وصحافيين متخصصين، إلى جانب ممثلي الجامعات الرياضية الوطنية .

وتهدف هذه الندوة، التي ستضم أكثر من مائة مشارك من المغرب ومن الخارج لاسيما من بلجيكا وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا والسويد والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة ، إلى المساهمة في كتابة تاريخ الرياضيين المغاربة في الخارج ابتداءً من أواسط الثلاثينيات ، إلى بروز الأجيال الجديدة من الرياضيين المغاربة من ذوي أصول مهاجرة، مرورا بالرموز الأسطورية لعقدي الخمسينيات والستينيات .

وحسب المصدر ذاته ستتطرق الكثير من المداخلات العلمية إلى مساهمة هذه الأجيال في إنجازات دول الإقامة ، وكذا في انبثاق وتطوير الرياضة المغربية .

وتشكل الندوة "لحظة متميزة لمناقشة الرياضيين الشباب المولودين في بلدان المهجر وخياراتهم المتعلقة بالدولة التي سيمثلونها طيلة حياتهم وأثناء المنافسات الدولية".

ومن المقرر أن تُقام  يوم الثلاثاء 27 يوليوز على هامش الندوة، وبشراكة مع القناة الثانية ، أمسيةٌ خاصة بالرياضيين المغاربة عبر العالم  بمشاركة رجال ونساء ممن تركوا بصماتهم واضحة على الرياضة المغربية في جميع التخصصات.
وستكون هذه الأمسية مناسبة لتكريم بعض الأسماء الخالدة في عالم الرياضة.

المصدر: وكالة المغرب العربي

الخميس, 22 يوليوز 2010 13:56

أبطال من ذهب على الدوزيم

من المنتظر أن تبث القناة الثانية أواخر الشهر الجاري (27 يوليو)، حلقة خاصة بشراكة مع مجلس الجالية المقيمة بالخارج، تكرم فيها أبطالا مغاربة في رياضات مختلفة...تتمة

تشارك مجموعة مكونة من 22 طفلا من أبناء المغاربة المقيمين بفلسطين والأردن في المقام الثقافي, الذي تنظمه مؤسسة الحسن الثاني للجالية المغربية المقيمة بالخارج ببوزنيقة ما بين 21 يوليوز الجاري ورابع غشت المقبل لفائدة أبناء المغاربة المقيمين خارج أرض الوطن...تتمة

ناقش نخبة من الأطر المغربية المقيمة بالخارج ،طيلة اليوم الأربعاء بطنجة ،دور ومسؤوليات مغاربة أوربا في الدفاع عن المصالح المغربية الأوربية المشتركة،في ضوء الوضع المتقدم للمغرب في علاقته بالاتحاد الأوربي.

ويهدف اللقاء الذي نظمه (المنبر المدني لمغاربة أوربا)،إلى استقراء رأي ممثلي المجتمع المدني من المغرب ومن ديار المهجر وباحثين مغاربة وأجانب حول الدور الذي يتعين أن تضطلع به جمعيات المغاربة في الخارج في التعريف بالقضايا الوطنية،وصون المصالح المغربية لدى بلدان الاستقبال.

وأكد المنسق العام للمنبر السيد عبد الحميد البجوقي ،في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ،أن اللقاء يندرج في إطار تفعيل النقاش الحقيقي للمجتمع المدني المغربي ونظيره الأوربي حول مجموعة من القضايا التي يتعين أن تضطلع فيها الجالية المغربية بمسؤوليات مهمة.

وأوضح أن اختيار هذا الموضوع نابع من وعي (المنبر المدني لمغاربة أوربا) بالمسؤولية الملقاة على عاتق المجتمع المدني المغربي بالخارج في شرح أبعاد قضية الصحراء المغربية ومقترح الحكم الذاتي،والتعريف بالتحولات الإيجابية التي تعرفها المملكة،فضلا عن الدفاع عن المكتسبات المحققة خلال العهد الجديد.

وأضاف أن الأطر المغربية بالخارج يتعين أن يكون صوتها مدافعا عن مصالح المغرب في الخارج،فضلا عن قيامها بدور الوساطة بين الجمعيات المغربية ونظيرتها بأوربا.

وأبرز السيد عبد السلام الفتوح ،عن مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ،أن صورة المهاجرين المغاربة لدى المجتمع شهدت تغيرات كبرى خلال السنوات الأخيرة بفضل بروز نخب استطاعت النجاح في بلدان الإقامة.

وأشار إلى أن 5ر12 في المائة من جالية المغرب بالخارج من الحاصلين على شهادات جامعية،و9ر8 في المائة يمتهنون نشاطات حرة أو يشغلون مناصب عليا،بينما لا تتعدى الأمية وسط الجالية 18 في المائة.

من هذا المنطلق،شدد السيد الفتوح على أن مغاربة العالم يشكلون كفاءات ذات طاقات مهمة للمساهمة في التنمية بالمغرب واقتراح بدائل جديدة وتعزيز الحكامة،مبرزا أن تأطير الجالية من شأنه أن يبلور علاقات جديدة بين المغرب وأبنائه بالخارج.
بدوره،أشار رئيس المنبر المتوسطي للمنظمات غير الحكومية عبد المقصود الراشدي إلى أن المجتمع المدني المغربي بالمهجر على معرفة أكبر بقواعد لعبة تحريك الرأي العام الأوربي،"ما يجعله أقدر على الدفاع برزانة عن الوحدة الترابية لدى المجتمع المدني الأوربي".

من جهة أخرى،أكد على أن مساهمة الأجيال الجديدة في المهجر في تنمية المغرب رهين بتمكينها من الحقوق السياسية والمواطنة الكاملة لتكون فاعلة داخل المجتمع.

وقد ناقش المشاركون خلال هذا اللقاء ،من بينهم جامعيون إسبان ،قضايا تتعلق بالجهوية والديموقراطية في ضوء النقاش الوطني حول الجهوية المتقدمة،والاستفادة من تجارب الدول الأوربية التي تعتمد على الفيدرالية أو الجهوية في التسيير.

في هذا الصدد،اعتبر الأستاذ عبد الله ساعف مدير مركز الدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية،أن النقاش الحالي حول الجهوية يشكل خطوة تخترق مفهوم الدولة المركزية التي اتبعها المغرب منذ الاستقلال.

ويرى ساعف أن المغاربة انتهجوا فكرة أن "بإمكان الجهوية والتعددية أن تقوي من الاندماج الوطني"،معتبرا أن تصور الجهوية يتعين أن "ينبع من التاريخ وحاجيات المجتمع،ثم الاستفادة من التجارب الأجنبية".

من جانبه،أبرز الجامعي بالدومير أوليفر ليون عميد كلية الحقوق بغرناطة أن "جل الدول التي تنتهج نظام الجهوية أو الفيدرالية ديموقراطية،بينما قلة من الدول ذات التوجه المركزي ديموقراطية".

وثمن اختيار المغرب فتح نقاش حول الجهوية للاستفادة من تجارب الدول الأوربية في التنظيم اللامركزي،معتبرا أن "الجهوية ليست نموذجا يستنسخ،بل تجربة يتعين أن تستجيب لحاجات المجتمع عبر تفاعل إيجابي بين كل المكونات".

تجدر الإشارة إلى أن (المنبر المدني لمغاربة أوربا) الذي تأسس في مارس الماضي بمدريد،يروم ،مستقبلا ،تنظيم ندوة دولية بشراكة مع البرلمان الأوربي حول "الحقوق السياسية وازدواجية الجنسية والمواطنة"،وكذا تأسيس مرصد لحوار الثقافات في الفضاء المتوسطي.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تعتبر في أمريكا نموذجا لمخرجات قليلات استطعن اقتحام عالم هوليود الذكوري و النجاح فيه. بدأ اسمها يبرز في ....تتمة

أكد محمد عامر الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، على أهمية الاستثمار في المجال الثقافي بالنسبة للمستثمرين المغاربة في الخارج...تتمة

تحتضن مدينة إيمنتانوت ، من 26 إلى 31 يوليوز الجاري ، الدورة السادسة لمهرجان المهاجر "أمزواك"، وذلك بمبادرة من منتدى إيمنتانوت للثقافة والفنون.

وتعتبر هذه التظاهرة المنظمة بتعاون مع المجلس البلدي لمدينة ايمنتانوت، محطة هامة للتعريف بالفن الأمازيغي وتوسيع نطاق إشعاعه خاصة "فن أحواش"، بالإضافة إلى التعريف بالمؤهلات الثقافية والفنية التي تزخر بها هذه المنطقة في مجال الشعر والغناء الأمازيغي.

وتتطلع اللجنة المنظمة لهذا المهرجان الى جعل هذه التظاهرة المنظمة هذه السنة تحت شعار "دورة أعلام أحواش إمنتانوت"، محطة لتثمين والحفاظ على الفن الشعبي الأمازيغي الذي تزخر به هذه المنطقة التي تعتبر أحد قلاع هذا النمط الفني سواء ما تعلق بالجانب الشعري أوالغنائي المتوارث من جيل لآخر.

وتعد هذه التظاهرة ملتقى سنويا لتثمين الموروث الثقافي للمهاجر وذلك من خلال توطيد علاقته بجذوره التاريخية والحضارية والارتقاء بالعلاقة التي تربطه بوطنه سعيا إلى مد جسور الحوار والتواصل.

ومن بين الفرق الشعبية التي ستشارك في تنشيط فقرات هذه الدورة ، مجموعات "تاسكوين" وأحواش وأحيدوس وسمفونية الروايس، ومجموعات غنائية محلية وأخرى وطنية مثل لجواد، والسهام، والفنانة فاطمة تبعمرانت وعائشة تشنويت والرايس أعراب اتيكي، علاوة على مجموعة "ميزان هوارة" وأحيدوس وأكلاكال تلوين، والركبة لزاكورة وقلعة مكونة.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة ، بالإضافة الى السهرات الفنية ، ندوة حول أعلام أحواش إمنتانوت، فضلا عن اجراء عدد من العمليات الطبية تهم فحص التلاميذ ضعاف البصر، وإعذار الأطفال المنحدرين من أسر معوزة، وفحص مجاني لمرضى السكري، بالإضافة إلى دوري في كرة القدم لفئة الفتيان وسباق وطني على الطريق.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تقوم مجموعة مكونة من 15 طفلا من أبناء المغاربة المقيمين بكندا، خلال الفترة ما بين 21 يوليوز الجاري ورابع غشت المقبل، بزيارة ثقافية للمغرب، تروم تقوية روابطهم مع بلدهم الأصلي.

وأفاد مصدر رسمي، أمس الثلاثاء بمونريال، أن هذه العملية الثقافية والتربوية، التي ستنظم ببوزنيقة، تندرج في إطار أنشطة مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، التي تعمل على الحفاظ وتطوير الروابط الأصلية للمغاربة المقيمين بالخارج مع بلدهم.

وعلى غرار السنوات الفارطة، تهدف هذه العملية إلى تعزيز روابط الجالية المغربية مع وطنها الأم، والحفاظ على الهوية الثقافية للأطفال، من خلال تمكينهم من اكتشاف غنى الموروث الثقافي والحضاري، إضافة إلى المؤهلات الطبيعية لبلدهم الأصلي.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تحتضن كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالمحمدية لمدة 11يوما فعاليات الجامعة الصيفية لفائدة أبناء مغاربة العالم الشباب تحت شعار "مغرب الأوراش الكبرى والتنمية البشرية".

وأوضحت السيد رشيدة نافع عميدة الكلية، أن هذه التظاهرة التي يستفيد منها ثلاثون شابا وشابة من أبناء المغاربة المقيمين في بلدان المهجر من أوروبا ومن بعض البلدان الإفريقية، تندرج في إطار الشراكة القائمة بين وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر والوزارة بالمكلفة الجالية المغربية المقيمة بالخارج.
وأشارت في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء إلى أن هذه الدورة الثانية على الصعيد الوطني والأولى على صعيد مدينة المحمدية تأتي تلبية للطلبات الملحة للجالية المغربية في الميدانين الثقافي والتربوي، مبرزة أن هذه المبادرة تهدف إلى الحفاظ على الهوية الوطنية للأجيال الصاعدة من أبناء الجالية المغربية في كل أبعادها الثقافية والتربوية، كما تهدف إلى نشر القيم الحضارية المرتكزة على التسامح والحوار والتعايش وكذا إلى تقوية روابط الصلة بين هذه الأجيال ووطنهم الأم.
ويشتمل برنامج هذه الدورة، الذي انطلق 15 يوليوز الجاري وسيتواصل إلى 25 منه، على عدد من الأنشطة الثقافية والترفيهية باللغة العربية الفصحى والعامية المغربية، منها أساسا ندوة حول موضوع "مغرب التغييرات والأوراش الكبرى"، و"المواطنة والهوية الوطنية" و"حضارات المغرب".

كما يشتمل البرنامج على محترفات في اللغة العربية ومحترف الفنون التشكيلية وسهرات فنية تتضمن فقرات من الثرات الشعبي المغربي وزيارات لبعض المدن القريبة من المحمدية والآثار المتواجدة بها.

المصدر: وكالة المغرب العربي

تستضف مدينة العرائش ، يومي 23 و 24 يوليوز الجاري ، اللقاء الثالث للشبكة الأورو-مغربية للهجرة والتنمية، بمشاركة نخبة من الخبراء والأطر المغربية بديار المهجر.

وسيتطرق اللقاء الذي أطلق عليه اسم العضو المؤسس للشبكة السيد محمد عواد، إلى مجموعة من القضايا المرتبطة بالهجرة وحقوق المهاجرين في علاقتها بالتنمية سواء في بلدان الاستقبال أو في الوطن الأم.

وأبرز بلاغ للشبكة أن أشغال اللقاء ستتمحور حول حصيلة ثلاث سنوات بعد المنتدى الدولي للهجرة والتنمية، وخلاصاته المتعلقة بحقوق الإنسان المهاجر ومتابعة تنفيذ التوصيات وآفاقها بالنسبة للمهاجرين.

كما سيناقش المشاركون في هذا اللقاء ، الثالث من نوعه منذ تأسيس الشبكة من طرف مجموعة من جمعيات المغاربة المقيمين بالمهجر ، تأثير الأزمة الاقتصادية بأوربا على وضعية المهاجرين المغاربة، والمواطنة بالمغرب بالنسبة للمهاجرين، وذلك في ضوء مستجدات مجلس الجالية المغربية بالخارج ومطالب المشاركة السياسية لمغاربة العالم الذين "يشكلون عاملا مهما للتنمية الاجتماعية والبشرية والاقتصادية والثقافية، وفق البلاغ.

ومن المنتظر أن يشارك في هذا اللقاء مجموعة من الباحثين الجامعيين والمتخصصين في قضايا الهجرة وممثلون عن المجتمع المدني المغربي بأوربا، بالإضافة إلى ممثلي منظمات دولية تعنى بشؤون الهجرة.

المصدر: وكالة المغرب العربي

على بعد أيام من إقرار الجمعية الوطنية الفرنسية في قراءة أولى لمشروع قانون حظر ارتداء النقاب في الأماكن العمومية، يشرع البرلمان الإسباني يومه الثلاثاء و غدا الأربعاء في مناقشة مقترح...تتمة

يستضيف برنامج نقط على الحروف الذي تبثه القناة الثانية مساء غد الأربعاء إدريس اليزمي، رئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج، لمناقشة  إشكالية الهجرة والتغيرات التي طرأت عليها خلال السنوات الأخيرة.

وسيناقش الصحفي إدريس بناني رفقة إدريس اليازمي عدة محاور مرتبطة بالهجرة وبمغاربة الخارج بصفة خاصة، كسؤال المواطنة،  والاهتمامات جديدة مثل الهوية، الممارسة الدينية، اللغة و المشاركة السياسية إضافة إلى محاور مرتبطة بالهجرة السرية والاتجار في البشر.

المصدر: 2mtv

الثلاثاء, 20 يوليوز 2010 14:59

تراجع عودة مغاربة المهجر

بلغت عملية العبور 2010 ذروتها، خلال نهاية الأسبوع الأخير، بوصول أعداد كبيرة من المهاجرين المغاربة...تتمة

أطلقت يوم الاثنين ببروكسيل خدمة دولية لتحويل الأموال عبر الهاتف المحمول أو الأنترنت نحو المغرب، مما يضع رهن إشارة الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا وسيلة جديدة لتحويل الأموال عبر خدمة اتصالات المغرب "موبيكاش".

وجاء الاعلان عن ذلك خلال لقاء صحفي جمع مسؤولي المجموعة البلجيكية (بيلغاكوم) و(اتصالات المغرب) والمجموعتين البنكيتين )التجاري وفاك بنك) و(البنك الشعبي المركزي)، بحضور على الخصوص سفير المغرب ببلجكيا واللوكسمبورغ السيد سمير الدهر وعدد من الشخصيات المغربية والبلجيكية تنتمي لعالم الاقتصاد والأعمال.

وستمكن هذه الخدمة الجديدة الأشخاص المتوفرين على بطاقة الهاتف المحمول البلجيكي (موبيسود) الذين لديهم حساب "بينغ بينغ"، من تحويل الأموال لفائدة زبناء (اتصالات المغرب) المنخرطين في خدمة "موبيكاش".

وحسب الرئيس المدير العام لمجموعة (بيلغاكوم) السيد ديديي بلينس، فإن "موبيكاش" تمنح إمكانية الاستفادة من مجموعة متنوعة من الخدمات، والقيام بالعمليات الجارية بكل أمان، خاصة إيداع وسحب الأموال.

وأشاد السيد بلينس بالمناسبة ب"العلاقات الممتازة والوثيقة" التي تجمع المغرب ببلجيكا، مؤكدا على الاهتمام الذي توليه مجموعته لهذا البلد المغاربي الذي يضم عددا كبيرا من المغاربة المقيمين ببلجيكا، والذين قدموا خدمات كبيرة لهذا البلد الأوروبي.
وأعرب عن أمله في أن يفتح إطلاق هذه الشراكة مع المغرب، الطريق أمام تعميمها على فاعلين آخرين.

ومن جانبه، أبرز مستشار (اتصالات المغرب) لدى (بيلغاكوم) السيد عبد الله تبحيرت أن التحويلات المالية نحو المغرب عبر "موبيكاش" تقترح "تعريفات تنافسية ومعدل صرف الأكثر تشجيعا في السوق".

وأضاف أن من شأن هذه الخدمة السهلة لتحويل الأموال من هاتف محمول إلى هاتف محمول، تعزيز روابط الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا بوطنها الأم، وتلبية حاجياتها بشكل أفضل.

ووصف السيد الدهر ، من جهته، هذه المبادرة "بالمبتكرة"، والتي تندرج في إطار الشراكة المغربية-البلجيكية، والتي من شانها تعزيز التبادل بين البلدين.

وأضاف أن هذه الخدمة الجديدة التي تلبي الطلبات المتزايدة للجالية المغربية، ستساهم أيضا في تسهيل عمليات تحويل الأموال بكل سلاسة وفعالية.

وكانت خدمة تحويل الأموال والأداء عبر الهاتف المحمول "موبيكاش" موضوع اتفاقية وقعت بين )اتصالات المغرب( وبنكي (التجاري وفا بنك) و(البنك الشعبي المركزي(.

المصدر: وكالة المغرب العربي

قال المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني الاثنين أن ديفيد كاميرون يعارض تبني قانون يحظر ارتداء النقاب.

وقال المتحدث باسم كاميرون ردا على سؤال بشأن النقاش المثار حول النقاب في بريطانيا خلال لقائه مع الصحافيين "اعتقد أن موقف رئيس الوزراء هو أن الأمر يتعلق بخيار شخصي وانه ليس علينا أن نصدر قانونا بهذا الشأن"...تتمة

مع استمرار تأثير التراجع الاقتصادي على دولة الإمارات العربية المتحدة يعيش بعض العمال الأجانب الذين جاؤوا من أنحاء مختلفة من العالم...تتمة

الإثنين, 19 يوليوز 2010 14:06

نورالدين زورقي : مغربي في لندن

اسم مغربي في لائحة التميز الإعلامي في الـ"بي بي سي" التي بدأها محمد الأزرق، ثم تبعه جيل جديد من الأصوات الإذاعية و الوجوه التلفزية...تتمة

الإثنين, 19 يوليوز 2010 14:04

الرياضيون المغاربة عبر العالم

تأتي مبادرة مجلس الجالية المغربية بالخارج للإسهام في بلورة رؤية  جديدة لتاريخ الرياضة الوطنية باختيار محور "الرياضيون المغاربة بالخارج تاريخ و رهانات"...تتمة

وقعت غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات للدارالبيضاء و نادي المستثمرين المغاربة بالخارج يوم الخميس 15 يوليوز، اتفاقية شراكة تتعلق بتسهيل ‘إجراءات...تتمة

مليون و 15 ألفا هو عدد المهاجرين المغاربة المقيمين بالخارج الذين حلوا ببلادهم منذ انطلاق عملية عملية عبور في 5 يونيو ...تتمة

مختارات

Google+ Google+